محرك البحث
بسبب الفقر وغياب الأمن .. ارتفاع حالات سرقة الموبايلات في دمشق وحلب .

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر أهلية لكوردستريت ازدياد حالات سرقة الهواتف الخلوية في دمشق وحلب ، بسبب انتشار الفقر المدقع الذي يعيشه الناس، وفقدان الأمن والاستقرار .

وكان رئيس محكمة الجنايات السابعة في مدينة دمشق (محمد خربطلي) قد صرح لوسائل إعلام موالية للنظام : أن هناك زيادة كبيرة في القضايا المتعلقة بالسرقة وخاصة الهواتف المحمولة.

وقال خربطلي : إنه يتم تسجيل ما بين 10 و 12 حالة سرقة بشكل يومي في العاصمة دمشق، وتكثر الحالات في المناطق المزدحمة.

وذكر أن الذي يسرق ليس شخصاً واحداً بل عدة أشخاص، وأن معظم حالات النشل تتم في الشوارع المكتظة بالسكان، وهناك حالات مماثلة تتعلق بالحقائب في سوق الحميدية.

وتعاني مناطق سيطرة النظام من مشاكل اقتصادية أمنية وخدمية كثيرة، في ظل سيطرة الميليشيات المختلفة على نفوذ العديد من المناطق.

الولايات المتحدة تقتطع أكثر من 18 مليون دولار من موازنة الجزء المتعلق بمكافحة داعش في سوريا

كشفت مصادر إعلامية تابعتها كوردستريت أن الولايات المتحدة اقتطعت من مشروع قانون الإنفاق الدفاعي الذي يتضمن موازنة وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، 18 مليوناً و368 ألف دولار من الجزء الخاص بسوريا من صندوق مكافحة داعش الذي ستستفيد منه قوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

وأوضحت هذه المصادر أن مجلس النواب صدّق على 487 مليوناً و513 ألف دولار من 541 مليوناً و692 ألف دولار المطلوبة لمنحها للشركاء الأميركيين بما في ذلك “قسد”، في نطاق محاربة “داعش” في العراق وسوريا.

واعتبر الجدول المرفق بمسودة القانون أن 18 مليوناً و368 ألف دولار من أصل 183 مليوناً و677 ألف دولار مطلوبة، وتستفيد منها “قسد” في سوريا غير مبررة، ووافق على 165 مليوناً و309 ألف دولار للأنشطة بما في ذلك تعاون الجيش الأميركي مع “قسد”.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: