محرك البحث
بسبب غلاء المعيشة وانتشار الفقر ..إزدياد حالات السرقة والخطف في دمشق.

كوردستريت || متابعات 

أفادت مصادر لكوردستريت بارتفاع حالة السرقة والنشل والخطف في مناطق سيطرة النظام السوري وذلك بسبب انتشار الفقر وغلاء المعيشية وتدني مستوى دخل الفرد .

وأضافت هذه المصادر أن العاصمة دمشق تحديداً تشهد موجة فقر غير مسبوقة عبر التاريخ، حيث زادت حالات السرقة التي أرجعها السكان للأزمات المعيشية والظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، في ظل عجز النظام عن حلها.

وأكدت أن غالبية السوريين باتوا يعيشون أوضاعاً معيشية هي الأسوأ في تاريخ سوريا. مشيرة إلى حالة رجل تعرض للسرقة في أثناء وقوفه في طابور للحصول على حصته من الخبز المدعوم، وسط الازدحام الكبير على أحد أفران العاصمة دمشق.

وقالت المصادر : إن الرجل الذي أصابته حالة من الاستياء والحزن بعد أن اكتشف نشل مبلغ 60 ألف ليرة أكد أنه لم يبق معه ولا ليرة يصرفها على عائلته ريثما يقبض مرتبه التقاعدي.

ونوهت إلى أن الوضع مقلق، والناس باتوا لا يأمنون على أولادهم وبناتهم الذهاب وحدهم في العتمة صباحاً إلى المدارس وأماكن العمل، ولا يأمنون على أولادهم وبناتهم الخروج من المنزل بعد غياب الشمس، لكثرة ما يسمعون عن قيام أشخاص أو مجموعات بعمليات تشليح بقوة السلاح.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك