محرك البحث
بعد أزمة السكر والخبز والمازوت ..وغياب الرقابة التموينية ،أسواق كوباني تشهد ارتفاعاً كبيراً في أسعار الزيت النباتي.

كوردستريت || كوباني 

تشهد أسواق كوباني  منذ عدة أيام ارتفاعاً كبيراً في أسعار المواد الغذائية، وخاصة الزيت النباتي، الذي لم يعد متوفراً بعد الطلب الكبير على شرائه خوفاً من فقدانه وارتفاع سعره بشكلٍ مضاعف على خلفية الحرب الروسية الأوكرانية .

وأوضحت مصادر محلية لكوردستريت أنّ التجار وأصحاب مراكز بيع الجملة أبقوا على كميات قليلة من الزيت ، واحتكروا الكميات الموجودة لديهم، بعد ارتفاع سعر الليتر من  8 آلاف ليرة إلى 13 ألفاً خلال أسبوع مع توقعات بارتفاعه مجدداً مع استمرار الانهيار المتسارع في سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار.

وأضافت المصادر ،أنّ الأهالي أقبلوا على شراء المادة من المحال ومراكز الجملة على الرغم من ارتفاع سعرها، وذلك بسبب تخوفهم من تجاوز سعر الليتر الواحد 15 ألف ليرة خلال الأيام المقبلة .

وبحسب المصادر فقد غاب دور الإدارة الذاتية الرقابي في المنطقة، حيث نقل التجار الكميات الموجودة لديهم للمستودعات وسمحوا ببيع كميات قليلة منها بأسعار مرتفعة، على الرغم من مخالفة ذلك لقوانين مديرية التموين.

171


شاركنا الخبر

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

%d مدونون معجبون بهذه: