محرك البحث
بعد تلويح تركيا بعملية عسكرية جديدة ،قسد تعزز مواقعها الحدودية بكافة أنواع الأسلحة ،بما فيها المضادة للطائرات.

كوردستريت || متابعات 

أفادت معلومات واردة من مناطق شرق الفرات، أنه بعد تلويح الجيش التركي بالقيام بعملية عسكرية جديدة في المناطق الحدودية التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” سارعت الاخيرة إلى تعزيز مواقعها المتقدمة في كوباني وريفها ومنبج وتل رفعت وعين عيسى .

وأكدت هذه المعلومات أن قسد  استقدمت تعزيزات عسكرية تضم عناصر النخبة من قواتها ( الكوماندوز ) الذين تم تدريبهم على يد قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد داعش  .

كما أنشأت قسد التحصينات الأرضية عبر شبكة أنفاق كبيرة تربط المناطق بعضها ببعض بدءاً من ناحية الشيوخ غرب كوباني وصولاً إلى مناطق تل أبيض شرق كوباني كما تربط أحياء المدينة مع بعضها بشبكة أنفاق كبيرة .

وأضافت المعلومات  التي حصلت عليها شبكة كوردستريت من مصادرها الخاصة أن قسد زادت عبر ميزانية مالية ضخمة واستغلالاً لسوء الأوضاع المعيشية من شرائها الأبنية والأقبية تحت الأبنية السكنية في كوباني ومنبج ، وذلك لاستخدامها في تخزين الأسلحة وملاجىء لعناصرها هرباً من الضربات الجوية بالطائرات والمدفعية التركية .

وفي نفس السياق وصلت خلال الأيام الماضية إلى المناطق المذكورة تعزيزات وأسلحة نوعية شملت مدافع وراجمات صواريخ، كما شملت أسلحة يعتقد أنها مضادة للطائرات والدروع حصلت عليها من القوات الدولية التي تسيطر على شمال سوريا، بالإضافة إلى سيارات عسكرية صغيرة مخصصة لنقل الأسلحة والعناصر تحت الأرض بما فيها

 ويشار إلا ان كوادر حزب العمال الكردستاني نقلوا العديد من عناصر النخبة  من كوباني إلى الرقة وخاصة من هم في رتبة عسكرية متقدمة من بينهم قيادي يدعى (آزاد ) وهو المسؤول المباشر عن النقل اللوجستي العسكري .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك