محرك البحث
بعد عودة أزمة المحروقات إلى الواجهة.. استياء واسع للسكان في الحسكة والقامشلي جراء فقدان هذه المادة من الأسواق

كوردستريت || الحسكة – القامشلي 

عادت أزمة المحروقات في محافظة الحسكة إلى الواجهة من جديد ولا سيما بعد أن عمدت هيئة المحروقات التابعة للإدارة الذاتية تخفيض الكميات المخصصة لمحطات الوقود ولأصحاب المولدات، فضلاً عن عدم تزويد بعض المحطات بالوقود على مدار 3 أيام على التوالي.

وأوضحت مصادر لكوردستريت ، أن هذه الأمور  ساهمت في  نفاذ مادتي المازوت والبنزين في غالبية المحطات مشيرة إلى أنه ورداً على ذلك، اضطر أصحاب محطات الوقود في كل من القامشلي والحسكة والدرباسية على إيقاف تشغيل المولدات في تلك المناطق، على مدار ثلاث أيام على التوالي، لعدم  تزويدهم بمادتي المازوت والبنزين، وسط مناشدات الأهالي للإدارة الذاتية، لتأمين الوقود وفق احتياجات المنطقة، لتخفيف معاناتهم.

ونوهت هذه المصادر إلى أن شوارع الحسكة وريفها تشهد استياءاً شعبياً كبيراً، على خلفية استمرار أزمة المحروقات، فضلاً عن قيام أصحاب المولدات بقطع الكهرباء عن الأهالي غير القادرين على دفع تكاليف الأمبير لهم.

يشار إلى أن معظم مناطق الإدارة الذاتية تشهد أزمة خانقة في المحروقات رغم أن هذه المناطق غنية بالبترول وفيها العديد من آبار النفط التي تنتج يومياً أكثر من 360 ألف برميل .

208


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك