محرك البحث
بعد فؤاد عليكو ..” إسماعيل حمه ” يرد عبر ” كوردستريت ” على جمال شيخ باقي : المتابعين للشأن السياسي والحزبي الكوردي يعرفون جيداً من هم “التنابل”
ملفات ساخنة 04 نوفمبر 2015 0

كوردستريت – روج اوسي / في حوار صريح مع ” إسماعيل حمه ” القيادي في حزب يكيتي الكوردي حول المستجدات الأخيرة على الساحة الكوردية , أجرته معه مراسلة شبكة كوردستريت الإخبارية ” روج أوسي ” أكد بأنهم داخل المجلس يعملون كفريق واحد , لاتمييز بين الأعضاء بالنسبة لهم , والتباينات في المواقف والرؤى بين مكونات المحلس باتت في الحد الأدنى , وخاصةً بعد المؤتمر الثالث ” حسب تعبيره “.

.
أما بالنسبة للحالة السورية , فصرح ” السياسي الكوردي ” لكودستريت بأنه لا يتوقع انفراجة قريبة , رغم الحراك الدبلوماسي , فلا زالت هناك ” وفق قناعاته ” تبايانات كبيرة حول مصير ” بشار الأسد ” بين الأطراف المعنية بالصراع في سوريا , وكذلك هناك تضارب وتناقض كبير ببن مصالح الدول المتصارعة على الأرض السورية.

.
مضيفاً بأنه بالرغم من أن التدخل العسكري الروسي المباشر في سوريا قد حرك المياه الراكدة في الأزمة السورية , ودفعت الأطراف المتصارعة للبحث عن تسوية سياسية , في محاولة لتجنب الاحتكاك العسكري المباشر بين الأطراف المتدخلة عسكرياً , وبشكل مباشر في سوريا , وخصوصاً بين التحالف الدولي بقيادة أمريكا والتحالف الروسي، ولكنه اكد أن ذلك لايعني أن التسوية السياسية باتت قريبة آو في متناول اليد.

.
مشيراً في الوقت ذاته بأن كل الذين يحاربون في سوريا يرفعون شعار الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية- داعش- وغيره من التنظيمات الإرهابية , ولكنهم في الحقيقة مختلفون في القضايا الجوهرية المتعلقة بمصير سوريا , وكيفية تقسيم الكعكة السورية بين هذه القوى الدولية المتصارعة على الارض.

.
أما عن موضوع عدم السماح لوفد مكتب العلاقات الخارجية للمجلس الوطني الكوردي في سوريا من العبور إلى إقليم كوردستان العراق عبر معبر ” سيمالكا ” فأكد ” المعارض الكوردي ” لكوردستريت بأن TEV-DEM استخدم هذا المعبر باستمرار كورقة ضغط ضد المجلس الوطني الكوردي لابتزازه وارغامه على تقديم التنازلات والرضوخ للواقع الذي يفرضه على غربي كوردستان بقوة السلاح، كون هذا المعبر هو المنفذ الوحيد لغربي كردستان على العالم الخارجي.

.
أما بخصوص وصف الأمين العام للحزب الديمقراطي الكوردي السوري” جمال شيخ باقي” للمجلس الوطني الكوردي بمجلس التنابل عبّر ” حمه ” لكوردستريت عن اعتقاده بأن المتابعين للشأن السياسي والحزبي الكوردي يعرفون جيداً من هم التنابل , الذين لا يشكلون أكثر من أرقام وهمية في المعادلة السياسية والحزبية , ويعتقدون أن استقواءهم بالآخرين قد يكسبوا رصيدا إلى حسابهم في الوقت الذي يعرف كل المتابعين للشأن الكردي حجمهم ومستوى حضورهم الحقيقي في المعادلة السياسية والحزبية في غربي كوردستان .
وفي النهاية تمنى التوفيق لكوردستريت



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 958٬330 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: