محرك البحث
بيان بمناسبة ذكرى انطلاقة حزب اليساري الكوردستاني – سوريا
بيانات سياسية 05 أغسطس 2015 0

فلتشرق شمس الخامس من آب من جديد
بيان بمناسبة ذكرى انطلاقة 5 آب 1965والذكرى الخمسين لميلاد الحزب اليساري الكوردستاني -سوريا

.
بحلول 5 آب 1965 نقف في محراب إنطلاقة اليساري الكوردستاني -سوريا الذي قاده القائد أوصمان صبري بعد أن حاول البعض المساس بالثوابت القومية والتاريخية لشعبنا منذ ذلك الحين وحزبنا يتعرض لهجمات شرسة من الأعداء ورغم ذلك أستطعنا الحفاظ على وجهه الناصع خاصة بعد أن قمنا بإبعاد بعض الرموز الإنتهازية في الآونه الأخيرة والتي كانت سببا في عودة كوادر حزبنا القدامى المبعدين بفعل السياسات الأستنفاعية والتفرد في إتخاذ القرارات بعودة رفاقنا القدامى أصبحنا أكثر فعالية وإصرارا على متابعة المسيرة النضالية من أجل تحقيق آمال شعبنا في الحرية والخلاص كما نستهجن بعض الأصوات العربية الشوفينية الحاقدة على شعبنا والتي تدعو بصفاقة إلى محاربتنا كشعب أمثال سيئة الذكر لمياء نحاس وغيرها .

.

كما نعتز بعلاقاتنا الكوردستانية وخاصة مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني الذي يقوده حكيم السياسة الكوردستانية فخامة رئيس أقليم كوردستان الأخ مسعود البارزاني وتزامنا مع ذكرى تأسيس حزبنا والتمديد له كرئيس لأقليم كوردستان لسنتين قادمتين نبارك له ثقة شعبنا الكوردستاني بفخامته ليس في أقليم كوردستان بل على إمتداد ساحة كوردستان فوجوده كقائد في هذه المرحلة ضرورة قومية فهو الذي كان وراء نيل قضيتنا المرتبة الأولى في أكثر من محفل دولي خاصة بعض تعرض الوطن في الغرب والجنوب لهجمات برابرة العصر والتصدي البطولي للبيشمركة في وجه الغزاة كما سيسجل له التاريخ بأحرف من النور موقفه الشجاع حين أرسل البيشمركة لنصرة أشقاءهم في كوباني وهذه الحالة هي الأولى التي يحارب فيها البيشمركة الأبطال خارج الأقليم . نتيجة هذه المواقف يتعرض سيادته ومن خلاله لنهجه القومي العريق نهج البارزاني الخالد لحملة شعواء من لدن بعض الأشقاء الذي أرتضوا لأنفسهم لعب دور البيادق على رقعة شطرنج الأعداء وبالتأكيد يتعرض لهجمة أشرس من أعداء الكورد والإنسانية.

.
وأخيرا نهنأ رفاقنا في الحزب في هذه المناسبة الجليلة ونطالبهم برص الصفوف ومضاعفة النضال لخلق جو يزيل التوتر القديم الجديد بين فصائل الحركة .

.
تحية إلى مؤسس اليساري الكوردستاني الراقد بشموخ في بركفري القائد أوصمان صبري
تحية إلى شهداء كوردستان النصر للثورة السورية بتحقيق أهدافها في تعددية لا مركزية يتمتع فيها شعبنا الكوردي بحقوق العادلة .

.
المجد والخلود للشهداء الكورد
المجد كل المجد لذكرى الخامس من آب

.
تحية الى الرواد الاوائل وإلى رفاق كونفراس آب التاريخي
5/آب/ 2015
اللجنة المركزية
للحزب اليساري الكوردستاني -سوريا



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬008٬183 الزوار