محرك البحث
بيان صادر عن الكتلة الوطنية الكردية في المجلس الوطني السوري بخصوص أحداث عامودا
بيانات سياسية 29 يونيو 2013 0
ببالغ الصدمة والأسى,  تلقينا مع بقية أبناء شعبنا نبأ استشهاد عدد من شبابنا برصاص قوات الأمن ( الأسايش) التابعة لحزب الإتحاد الديمقراطي ال PYD وذلك إثر إطلاق النار عليهم أثناء قيامهم بمسيرة سلمية وسط عامودا تتطالب بإطلاق سراح المعتقلين في المدينة، راح ضحية  هذه العملية المشينة تسعة مدنيين بينهم أطفال.


الكتلة الكردية في المجلس الوطني السوري تندد وتشجب بأقسى العبارات هذا الإعتداء السافر على أهلنا وأبنائنا في عامودا وتطالب قوات ال PYD بفك الحصار فوراً عن المدينة من أجل إسعاف الجرحى و المصابين. و الكتلة إذ تدين هذه الممارسات تطالب بنفس الوقت ال PYD بوقف أعمال القتل و الاعتقال و الخطف و كذلك حرق و تدمير مقرات الأحزاب الكردية والمنظمات المدنية في مدننا الكردية الثائرة على النظام، والإفراج الفوري عن كل المعتقلين الكرد لديهم. وتدعوا ال PYD لمراجعة مواقفها وسياساتها والوقوف إلى جانب الشعب في هذه الظروف الأمنية و الاقتصادية العصيبة، وأن لا تراهن على نظام دكتاتوري مهترئ اتفقت أغلبية الدول في العالم على فقدانه للشرعية وحتمية زواله،  وأن تبتعد عن كل أشكال التعاون والتنسيق مع هذا النظام.
ونذكر هؤلاء الأسايش بأن الذين  يُقتلون على أيديهم هم إخوة لهم، ولا يمكن بهكذا حججٍ مخزيةٍ وواهية أن يهدروا دماء إخوتهم وأبناء جلدتهم، وهم أدرى الناس بأن هذا الشعب لم يعرف الاستسلام والخنوع في تاريخه، وإنما على العكس تماماً، فقد تحطمت أمام إرادة أبناءه كل المؤامرات التي استهدفت وجوده وكرامته.  
وتتوجه الكتلة الوطنية الكردية باسم أعضاءها كافة  بتحية فخر واعتزاز إلى شاباتنا وشبابنا الثائرين، الذين يسطرون أروع الملاحم بشجاعتهم ونضالهم السلمي الحضاري، وتؤكد بهذه المناسبة بأن التظاهر السلمي حق لهم ولا يمكن لأحد أن يسلبه منهم بأية وسيلة أو ذريعة كانت

الحرية لمعتقلينا
الشفاء لجرحانا
الخلود لشهدائنا

السقوط لنظام الظلم و الديكتاتورية في سوريا بكل رموزه ومرتكزاته

الكتلة الوطنية الكردية في المجلس الوطني السوري
29.06.2013

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 956٬764 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: