محرك البحث
بيان مشترك بين اتحاد القوى الديمقراطية الكردية في سوريا و حركة شباب الكرد في سوريا
بيانات سياسية 03 سبتمبر 2013 0

 

بعد عدة لقاءات مشتركة بين الطرفين و التقارب الفكري حول كثير من القضايا التي تتعلق بالقضية الكردية بشكل خاص و الوضع السوري بشكل عام تمخضت هذه اللقاءات هذه ببيان مشترك بين اتحاد القوى الديمقراطية الكردية في سوريا و حركة شباب الكرد في سوريا .

بدا اعمالها بالوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء كرد و كردستان و شهداء الثورة السورية العظيمة و بحثو فيها المستجدات على الساحة الكردية و السورية معا .

توقف الجانبان على ممارسة النظام السوري الذي يمارس جميع اساليب القتل و القمع و الفتك و التدمير ضد ابناء شعبه و استباحة البلدات و المدن السورية من قبل قوات الامن و الجيش و الشبيحة و ازدياد عدد الشهداء و المعتقلين و المخطوفين و رغم كل ذلك ما زالت الثورة السورية تتصاعد بوتيرة نضالية و لم يعد لها خيار سوى الاستمرار و الوصول الى هدفها و الخلاص من الاستبداد الذي جثم على صدور شعبنا ما يقارب خمسة عقود و لم يبقى للنظام السوري وسيلة الا و استخدمها بما فيها المواد الكيماوية و اخرها في الغوطتين .

ان الشعب الكردي و منذ انطلاقة الثورة السورية كان و ما زال جزأ حيويا و فاعلا في الاحتجاجات و الاعتصامات و التظاهرات و قدمت كوكبة من الشهداء مع اخوته السوريين .

و كما عبر الطرفان عن قلقهما الشديد على تفاقم الاوضاع الامنية و الاقتصادية في البلاد و ازدياد معدلات القتل و التدمير و التهجير الذي يحصل في هذه الايام على يد قوات النظام و شبيحته في المدن الكردية و العربية و عدم قدرة المجتمع الدولي على اصدار قرار لحماية المدنيين و توفير مناطق امنة له و في هذه الايام هناك اتفاق امريكي و عدة دول اوربية بضربة عسكرية على النظام السوري الذي استخدم الاسلحة المحرمة دوليا .

و كما اكد الجانبان على صحة موقفهما منذ اليوم الاول من الثورة و بان القضية الكردية في سوريا هي قضية وطنية و جزء لا يتجزأ من الديمقراطية العامة في البلاد و لا يمكن للشعب الكردي ان يحصلوا على حقوقه القومية الا عبر دولة مدنية ديمقراطية تعددية يكفل الدستور للجميع حقوقهم المشروعة .

و اهاب الطرفان بالمعارضة الوطنية السورية على تنفيذ مقررات مؤتمر تونس و مؤتمر اصدقاء الشعب السوري .

و توقف الجانبان على دور الحراك الشبابي الجماهيري في المناطق الكردية و الذي لا يلبي طموحات شباب الكرد و ذلك لأسباب ذاتية خاصة بالمكون الكردي الذي تتلاعب فيه الاجندات الداخلية و الاقليمية.

و اكد الطرفان على الخصوصية الكردية السورية و استقلالية القرار السياسي الوطني مع الحفاظ على البعد القومي .

و درس الجانبان وضع الشعب الكردي و العمل على الجهود المبذولة في توحيد الصف الكردي و الوقوف في وجه الالاعيب الرامية الى شق الحركة الكردية و خلق الفتنة و البلبلة في الشارع الكردي و بهذا الصدد دعا الطرفان الى ضرورة توصل كافة الاطراف الكردية الى وثيقة تفاهم تتضمن عدم المساومة على الحقوق القومية الكردية و عدم الانجرار الى صراعات هامشية الغاية منها اخراج الكرد من معادلة الثورة .

و دعا الجانبان المجلس الوطني السوري و الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الوفاء بالتزاماتهما تجاه الشعب الكردي و قضيته العادلة و دعم الحراك الشبابي الثوري في المناطق الكردية لأجل اسقاط النظام بكافة رموزه و مرتكزاته .

تحية اكبار و اجلال من الطرفان على الموقف الصريح و الجريء لسيادة الرئيس مسعود البارزاني تجاه الشعب الكردي و قضيته في سوريا.

عاشت سوريا حرة ديمقراطية .

المجد و الخلود لشهداء الامة الكردية و شهداء الثورة السورية و في مقدمتهم الشهيد مشعل التمو .

الحرية لجميع المعتقلين و المخطوفين و على راسهم جميل عمر ابو عادل و جفان علي و حسين عيسو و بهزاد دورسن .

2/9/2013

اتحاد القوى الديمقراطية الكردية في سوريا   حركة شباب الكرد في سوريا

 

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 958٬275 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: