محرك البحث
بيان من YPG تنفي فيه ما تروج له وسائل إعلام عن استلام وحدات الحماية أسلحة من التحالف الدولي
بيانات سياسية 08 فبراير 2016 0

في ظل الانتصارات المتلاحقة لوحدات حماية الشعب وحدات حماية المرأة على الإرهاب المتمثل بتنظيم داعش الإرهابي في غرب كردستان والتعاطف الدولي مع وحداتنا يخرج علينا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ووسائل إعلامه بتلفيق اتهامات كاذبة يظهر من خلالها تأكيد موقفه العدائي لوحداتنا وحدات حماية الشعب والقضية العادلة التي تحمل لواء الدفاع عنها بهدف تشويه صورتها أمام الرأي العام العالمي وزعزعة الثقة المتبادلة بيننا وبين قوات التحالف الدولي لمحاربة داعش.

.
إننا نبين موقفنا للعالم وليس الرد على الادعاءات التركية اليومية في إطار حملاتها الدعائية الممنهجة وبمساعدة وسائل إعلام حليفة له.

.
إننا إذ نوضح أن وحداتنا لم تستلم أية أسلحة من قوات التحالف الدولي في حربها ضد داعش مع كل تقديرنا للدعم الجوي لقوات التحالف.

.
والجدير بالذكر أننا لطالما اعتمدنا على إمكانياتنا الذاتية وإمكانيات شعبنا العظيم الذي لم يتردد يوما في الوقوف إلى جانب قواته ودعمها ومساندتها بكل ما أمكن، ناهيكم عن الأسلحة والذخائر بالكميات الكبيرة التي تم الاستيلاء عليها من تنظيم داعش الإرهابي خلال المعارك التي جرت وكل هذه الأسلحة موثقة في حصيلة العمليات القتالية مع هذا التنظيم ونشر على وسائل الإعلام.

.
كما نؤكد بأن الأسلحة التي في متناول يدنا لم نسلمها إلى أية مجموعة قتالية أخرى خارج سوريا بل تم استخدامها لمحاربة الإرهاب داخل سوريا، في الوقت الذي كان السيد أردوغان وأجهزته الأمنية تقوم بتزويد الإرهابيين من تنظيم داعش بالأسلحة والمعدات القتالية وتسهل لهم المرور الآمن لقتال وحداتنا وشعبنا على طول الحدود.

.
وما يخص التقرير الذي نشرته قناة تلفزيونية روسيا (القناة 1) وادعائها بأن وحداتنا وقوات النظام السوري لديهم مركز مشترك فما هو إلا فبركة إعلامية لا أساس لها من الصحة والشخص الذي يظهر في المقابلة المدعو أيمن الغانم هو شخص لا ينتمي لوحدات حماية الشعب ولا تربطنا به أية علاقة.

.
ريدور خليل- المتحدث الرسمي لوحدات حماية الشعب 8-2-2016

.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 968٬383 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: