محرك البحث
تجمع الديمقراطيين واليساريين يصدر بيانا بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة 19 تموز
بيانات سياسية 19 يوليو 2016 0

.

كوردستريت – بيانات

.
أصدر تجمع الديمقراطيين واليساريين الكورد بيانا للرأي العام بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة ١٩تموز وجاء في البيان مايلي:” بمناسبة الذكرى الرابعة لثورة /19/ تموز المجيدة، يتقدم تجمع الديمقراطيين واليساريين الكرد في سوريا بأحر التهاني القلبية إلى شعبنا الكردي في روج آفاي كردستان وإلى الشعب الكردي في جميع أجزاء كردستان والمهاجر، ويتمنى لهذه الثورة المباركة دوام الانتصار”

.
هذا وأضاف البيان بأن ثورة “روج آفاي كوردستان” فتحت الأبواب الواسعة أمام تحرير معظم “روج آفاي كوردستان” بطرد قوات النظام منه، وتحريره من قوى الإرهاب والظلام بدءاً من جبهة النصرة وتوابعها وانتهاءً بداعش، ووفرت له الأمن والاستقرار، ومهدت السبيل أمام إقامة الإدارة الذاتية الديمقراطية في “كانتونات الجزيرة وكوباني وعفرين” مشيرا بأن هذه الإدارة تحقق إنجازات كبيرة في مجالات الصحة والتعليم والاقتصاد والعلاقات الدبلوماسية مع العديد من دول العالم.

.
مواصلا البيان بالإشارة إلى أن الإعلان عن النظام الفيدرالي “لروج آفا – شمال سوريا” هي أحد أهم الانجازات لهذه الثورة المجيدة على طريق بناء سوريا فيدرالية ديمقراطية، وكحل للأزمة السورية، وبقاء سوريا متحدة.

.
وبحسب ما تضمن البيان فأن هذه الثورة قدمت آلاف الشهداء من ابناء وبنات الكورد في YPG و YPJ وقوات سوريا الديمقراطية، وبفضل دماء هؤلاء الشهداء توالي هذه الثورة انتصاراتها، فها هي تدك أوكار داعش في منبج وتفتح الطريق أمام إيصال كانتون عفرين بكانتون كوباني، وتحرير مناطق الشهباء، كما تفشل التآمر التركي وأدواته في الائتلاف السوري وتوابعه.

.
وأضاف البيان بان ما سمتها ب “ثورة “روج آفاي كوردستان” قد غيرت الكثير من الموازين في سوريا والمنطقة، هي اليوم أكبر قوة معارضة في سوريا، وتسيطر على مناطق شاسعة فيها، واكتسبت بعداً دولياً هاماً، فها هو التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة تساند قوات سوريا الديمقراطية في قواتها ضد داعش، كما تكتسب موقفاً مسانداً من روسيا والعديد من الدول الأوروبية، هذا البعد الدولي الذي يجب حمايته وتطويره كأحد العوامل المساندة لنضال الشعب الكوردي.

.
هذا واختتم البيان بأن” تجمع الديمقراطيين واليساريين الكرد في سوريا يحيي ثورة “روج آفاي كوردستان” في ذكراها الرابعة، وبأنه يعتبر نفسه جزءاً لا يتجزأ منها، ويحيي أرواح الشهداء، ويعاهد بالاستمرار فيها حتى النصر النهائي.

.
19/ تموز/ 2016م
تجمع الديمقراطيين واليساريين الكرد في سوريا



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬327 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: