محرك البحث
ترمب : أخذنا ما نريد من سوريا و هو النفط و مهمة مقاتلة تنظيم داعش يجب أن تكون من نصيب روسيا و”نظام السوري” وإيران والعراق
حول العالم 26 فبراير 2020 0

كوردستريت|| متابعات 

.

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن بلاده حصلت على ما تريده في سوريا وهو النفط، وأن مهمة قتال “تنظيم الدولة” يجب أن تكون من نصيب روسيا و”نظام السوري” وإيران والعراق.

.
وقال “ترامب” في مؤتمر صحفي له بالعاصمة الهندية نيودلهي أمس الثلاثاء: “لقد أخذنا النفط، والجنود لدينا هناك هم الذين يحرسونه، لدينا النفط، وهذا كل ما لدينا هناك”.

.
واعتبر الرئيس الأمريكي، أن بلاده قامت بعمل رائع، وأخرجت جنودها بشكل أساسي من سوريا، باستثناء النقاط الساخنة التي يعتقد ترامب أنه سيطورها.

.
وأضاف “دونالد”: أن أحدًا لم يفعل أكثر مما فعل هو لمقاتلة التنظيم في الشرق الأوسط، لكن في الوقت نفسه يتعين على روسيا وإيران والعراق وسوريا القيام بذلك، مؤكدًا أن “إيران تكره التنظيم وعليها أن تفعل ذلك”.

.
وأعادت القوات الأمريكية تموضعها في مواقع شمال شرقي سوريا، مقوية وجودها بمعدات عسكرية ثقيلة وأخرى لوجستية، حيث انتشرت قرب حقول النفط والغاز ومواقع أخرى كانت قد انسحبت منها سابقًا قرب الحدود مع تركي.

.
وتقع أهم حقول النفط والغاز السورية في محافظتي دير الزور والحسكة، حيث تسيطر القوات الأمريكية على “حقل العمر”النفطي، الذي يعد أكبر حقول النفط في سوريا مساحة وإنتاجًا.

.
كما تسيطر على “حقل التنك”، وهو من أكبر الحقول في سوريا بعد “العمر”، ويقع في بادية الشعيطات بريف دير الزور الشرقي، بالإضافة إلى حقل “كونيكو” للغاز، وهو أكبر معمل لمعالجة الغاز في سوريا.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: