محرك البحث
تصريح حول اختطاف علي حسن شيخ محمد من قبل آساييش الPYD
بيانات سياسية 03 مايو 2020 0 [post-views]

كوردستريت|| بيانات

نحن عائلة شيخ محمد المعروفة باسم عائلة (مسي نبي) من سكان منطقة كوباني قرية السفرية جنوب شرق كوباني 50كم، بعد المكوث بمدينة الرقة قرابة الثلاثة عقودٍ بغرض البحث عن لقمة العيش، أُجبِرنا على الخروج منها بعد سيطرة تنظيم داعش الارهابي والتوجّه إلى كوباني.
وبعد هجوم داعش الارهابي على كوباني نهاية عام ٢٠١٤ وبسبب صعوبة خروج الأهالي من البلاد، اضّطر ابننا إلى العودة إلى مدينة الرقة مع بعض الأقارب ، لحين أن طرد التنظيم جميع العوائل الكُردية من المدينة، ثم عاد علي لكوباني مع زوجته وليتوجّه فيما بعد إلى معبر مرشد بينار لدخول الأراضي التركية مع ٥٠٠ شخص آخرين من أبناء المنطقة.

وبتاريخ 2015/7/6 الساعة 11صباحاً أثناء تواجد ابننا علي و زوجته وأطفاله الأربعة و والدي زوجته على المعبر، ينتظرون العبور إلى تركيا، أقدمت دورية من الأسايش التابعة لحزب الأتحاد الديمقراطي PYD على خطف ابننا مع مجموعةٍ كبيرةٍ من الموجودين على المعبر ، واقتادوهم إلى جهةٍ مجهولة بحجّة التحقيق و معرفة سبب وجودهم على المعبر، وسيتمّ الإفراج عنهم بعد ساعتين، وبعد مرور المدة المقرّرة، تواصلت زوجته وبمساعدة والدها مع الأسايش الذين قالوا إنه تمّ تحويله إلى التحقيق لمدة 15يوماً وبعدها سوف يتمّ الإفراج عنه ، وبعد أيامٍ من خطفه قام حسن مسي نبي (والد علي) البحث عن نجله ،وتواصل مع الجهات المعنية، لمعرفة أسباب خطفه والإفراج عنه لكن كان ردّ القيادي عصمت شيخ حسن وزير الدفاع ما يلي: ” إنّ ابنك موجود عند الأمن العسكري لل Pkk الموجود في كوباني ولا أحد منا يستطيع التدخّل، وإلا سنتعرّض نحن أيضاً للاعتقال”
كما رفض الرئيس المشترك الحالي لحزب الاتحاد الديمقراطي ال PYD أنور مسلم التدخل ، وبعد البحث المتواصل لوالد علي ، استطاع قبل أيامٍ ، ومن خلال بعض المعتقلين الذين كانوا مع علي وأُفرِج عنهم فيما بعد، أفادوا ، بأنّ علي تعرّض للتعذيب الشديد لمدة ١٨ يوماً وفقد حياته على أثرها ، ورُميت جثّته في الممر المطلّ على السجن الذي كان متواجداً فيه لمدة يومين بعد وفاته .

نحن عائلة المختطف علي حسن شيخ محمد كنا مجبرين على السكوت عن قضية خطف ابننا بسبب الخوف من بطش هذا الحزب أو أيّ اعتداءٍ على علي، لكن بعد حصولنا على المعلومات التي أكّدت على اغتياله و تحت التعذيب ،و ذلك نطالب PYD تسليم جثة علي أو الافصاح عن مصيره، كما نطالب جميع المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان بالتدخّل والكشف عن مصير ابننا الذي لازال مصيره مجهولاً حتى تاريخ هذا اليوم 2020/5/3 وإعادته إلى أهله إنْ كان حياً ، وكذلك ندعو جميع الأحزاب الكُردية و الكُردستانية للتدخّل ، وبدوره ندعو الإعلام الكُردي والمحلي والعربي والعالمي التركيز على قضية ابننا علي والمساهمة في تدويل قضيتنا وفي كشف مصيره .

عائلة المختطف علي حسن شيخ محمد 2020/5/3



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: