محرك البحث
تصريح ENKS : مشاهد احترام وأخرى تراجيدية أثناء تشييع شهداء البيشمركة تلاها مداهمات ليلية واعتقالات !
بيانات سياسية 13 نوفمبر 2016 0

كوردستريت | تصريح : استقبل الآلاف من أبناء الشعب الكردي ومؤيدي المجلس الوطني الكردي وأنصاره يوم الأحد الموافق 13/11/2016 في موكب جنائزي مهيب جثامين كوكبة من شهداء بيشمركة ( روج ) بعد أن وارى الثرى جثمان رئيس العرفاء الشهيد كاميران صلاح الدين حسو في اقليم كردستان وهم :
1-الملازم اول الشهيد سيبان يوسف سعدون سينو
2-الملازم الشهيد مولود رياض أحمد
3- الملازم الشهيد عطوف عبدالله طاهر

.
لقد توجهت مئات من السيارات التي تقل الجماهير ومزينة بعلم كردستان نحو سيمالكا الحدودي لكن حاجز مسلحي (pyd) في قرية (توره ميشا) الذي يبعد عن المعبر حوالي ثلاث كيلومتر حالت دون وصول السيارات الى المعبر مما دفع بالجماهير المحتشدة والغاضبة تجاوز الحاجز والسير مشياً الى المعبر, وبعد وصول جثامين الشهداء الثلاث حملتها الجماهير على الاكتاف وزغاريد النسوة تملاْ الاجواء وحناجر المشيعين تهتف بعظمة البيشمركة الأول الرئيس مسعود بارزاني وتشيد بقدسية الشهادة والشهداء.

.

والملفت أن مسلحوا (pyd) بدءاً من المعبر وحتى بلدة كركي لكي أظهروا الاحترام التام لموكب الشهداء وقد بدى ملامح الرضى والارتياح تظهر على محيا المشيعين.

.

ولكن سرعان ما انقلب المشهد تراجيدياً, عندما حالت قوات (pyd) دون مرور الموكب ببلدة جل اغا الذي كانت الجماهير تستعد لاستقبالهم منذ ساعات الصباح الأولى وأجبرت السيارات التي تقل جثمان الشهيد المرور عبر الطريق الدولي الذي يربط تل كوجر بحلب كما أوقفت الجماهير الغفيرة في منطقة جل اغا وتربسبي ساعات طوال على الحواجز لمنعهم من الوصول إلى قرية حلوة الشيخ للمشاركة في تشييع الشهيد مولود أحمد.

.

وبعيد الانتهاء من مراسيم التشييع بدأ مسلحوا (pyd) بحملة من المداهمات الليلية وتم اعتقال السيد صباح ملا عبدالكريم عضو المجلس الفرعي لـ (pdk-s) ومحمد أمين عبدالرزاق ومحمد شريف يوسف ورمضان عبدالله وجميل كورو وجميعهم من قرية ديرونا آغي والسيد يوسف محمد سعيد رمو العضو المحلي لـ (pdk-s) في كركي لكي وهو مريض بكلية واحدة واقتادوه إلى التجنيد القسري, والسيد عبدالوهاب محمد كرمي عضو المجلس المنطقي لـ (pdk-s) ورئيس المجلس المحلي للمجلس الوطني الكردي في عامودا والسيد أمين محمد في خانا سري, علماً إلا أنه حتى تاريخه لا يزال العشرات من المعتقلين من قيادة المجلس ونشطائه السياسيين معتقلون لدى حزب الاتحاد الديمقراطي على خلفية استقبال جنازة الشهيد حبيب قدري في 15/11/2016 .

.
إن المجلس الوطني الكردي في الوقت الذي يدين ويستنكر هذه الاعمال والممارسات المنافية لكل القيم الانسانية والديمقراطية من قبل (p y d ) بحق قيادات وكوادر الحزب الديمقراطي الكوردستاني –سوريا وأحزاب المجلس الوطني الكردي وجماهيره, في ذات الوقت يؤكد بأن هذه السياسات والممارسات المسيئة للكورد والكوردايتي, لن تثنيه عن القيام بمهامه القومية والوطنية في البلاد, ويدعو المجتمع الدولي وكافة الأحزاب والقوى الكردستانية للضغط على (p y d ) للإفراج الفوري عن قياداته وكوادره ونشطائه السياسيين, وكافة معتقلي الرأي والفكر لديه والكف عن هذه الممارسات اللامسؤولة.

.
قامشلو 14 / 11 / 2016
الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: