محرك البحث
تفاصيل الانقلاب في الاردن من الألف إلى الياء..
حول العالم 04 أبريل 2021 0

كوردستريت || وكالات

 

ذكرت وسائل الإعلام الرسمية أن الديوان الملكي السعودي عبر اليوم السبت عن تأييده للملك عبد الله الثاني عاهل الأردن بعد أن ألقت قوات الأمن الأردنية القبض على عضو من العائلة المالكة وهو مستشار سابق للملك وآخرين لأسباب “أمنية”.

وأكد الديوان الملكي في بيان “وقوف المملكة إلى جانب المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة ومساندتها الكاملة بكل إمكاناتها لكل ما يتخذه صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين وصاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبد الله الثاني ولي العهد من قرارات وإجراءات لحفظ الأمن والاستقرار ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما”.

 ومن جهتها قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم السبت إن العاهل الأردني الملك عبد الله “شريك رئيسي” للولايات المتحدة وله “كامل دعمنا” وذلك وسط تقارير عن أن الأمير حمزة، الأخ غير الشقيق للملك، قد جرى استجوابه على الأرجح فيما يتعلق بمؤامرة مزعومة لزعزعة استقرار البلاد.

وقال المتحدث باسم الوزارة نيد برايس في رسالة بالبريد الالكتروني “نراقب التقارير عن كثب ونحن على اتصال بالمسؤولين الأردنيين. الملك عبد الله شريك رئيسي للولايات المتحدة وله دعمنا الكامل”.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية في منشور على فيسبوك اليوم السبت إن مصر تعبر عن دعمها للعاهل الأردني الملك عبد الله وجهوده “في الحفاظ على أمن واستقرار المملكة ضد أي محاولات للني منها

ومن جهته قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي في بيان اليوم السبت إن المجلس يقف مع الأردن ويؤيد جميع الإجراءات التي اتخذها للحفاظ على أمن واستقرار البلاد.

وفي سياق منفصل عبر ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة عن دعمه للعاهل الأردني “وتأييده التام ومساندته الكاملة لكل القرارات والإجراءات التي يتخذها صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الاردنية الهاشمية الشقيقة لحفظ أمن واستقرار الأردن الشقيق ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما”.

 كما أعربت وزارة الخارجية الكويتية مساء اليوم السبت عن وقوف دولة الكويت إلى جانب المملكة الأردنية الهاشمية وتأييدھا لكافة الإجراءات والقرارات التي اتخذھا العاهل الأردني الملك عبد الله بن الحسين وولي العھد الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، للحفاظ على أمن واستقرار المملكة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

كما أكدت الوزارة في بيان لھا أن أمن واستقرارالمملكة الأردنية الھاشمية من أمن واستقرار دولة الكويت.

وعبر رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري اليوم السبت عن تضامنه مع عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني في حماية أمن البلاد.

وقال الحريري على تويتر “كل التضامن مع القيادة الأردنية والملك عبد الله الثاني في الدفاع عن مكتسبات الشعب الأردني وحماية استقراره ورفض التدخل في شؤونه”.

وكانت السلطات الأردنية اعتقلت الشريف حسن بن زيد، ورئيس الديوان الملكي السابق باسم إبراهيم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة.

وأكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأردنية اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال الأمير حمزة بن الحسين، لكنه بيّن أنه طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون.

 وقال اللواء الحنيطي إن التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية أفادت، اليوم السبت، بأن السلطات الأردنية اعتقلت ولي العهد السابق الأمير حمزة بن الحسين و20 آخرين بتهمة “تهديد استقرار البلاد”، لكن وكالة الأنباء الرسمية الأردنية قالت في وقت لاحق إن ولي العهد السابق حمزة بن الحسين ليس موقوفا.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 970٬590 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: