محرك البحث
تقارير : “داعش” بات يمتلك 10 آلاف مقاتل وهجماته في سوريا والعراق بتزايد
حول العالم 06 فبراير 2021 0

كوردستريت || وكالات 

أكد مجلس الأمن الدولي أن تنظيم “داعش” في العراق وسوريا لا يزال قادرا على شن عمليات تمرد في المناطق الحدودية بين البلدين، على الرغم من التحديات التي يواجهها، ومن بينها فقدانه قياداته في عام 2020.

وأشار التقرير إلى أن “داعش” لا زال قادرا على الاختباء في أماكن سرية، والحصول على دعم من مجتمعات محلية، وقدر عدد مقاتلي “داعش” في البلدين بنحو عشرة آلاف شخص غالبيتهم في العراق، ولفت إلى أن قدرة “التنظيم” على شن هجمات في المناطق التي تشهد نزاعا، أكبر منه في المناطق الآمنة.

وأوضح التقرير أن التنظيم بات يعتمد “اللامركزية” وزيادة تفويض عمليات اتخاذ القرارات التكتيكية، إلى كل خلية من الخلايا المستقلة في الميدان، مشيرا إلى أن مقاتليه يستغلون صحراء دير الزور لشن هجمات ضد قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، وقوات النظام السوري.

وفيما يتعلق بـ “هيئة تحرير الشام”، أشار التقرير إلى أن عدد مقاتليها بات يتجاوز 10 آلاف، ولفت إلى أنها باتت تمتلك موارد كبيرة مصدرها احتكار معاملات الوقود في المنطقة عبر شركة واجهة تدعى “وتد للبترول”.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 986٬307 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: