محرك البحث
أخر الأخبار
تنظيم “داعش” يكثف عملياته الانتحارية في مدينة الرقة وسط تقدم لمقاتلي سوريا الديمقراطية

كوردستريت – بيريفان درويش

.
بعد وصول تعزيزات عسكرية كبيرة لقوات سوريا الديمقراطية “قسد” من المقاتلين والأسلحة ومحاصرة مسلحي “داعش” كثف الأخير من هجماته الانتحارية في مدينة الرقة، وارتفعت إثر ذلك وتيرة المعارك في ثلاث جبهات داخل المدينة وسط تقدم طفيف لمقاتلي “قسد” فيها.

.
وبحسب المصادر فإن مايقارب 29 مسلحا ل”داعش” قتلوا إثر ذلك؛ بالإضافة إلى تدمير 3 عربات عسكرية إحداهما مفخخة.

.
واندلعت في الجبهة الجنوبية اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية و”داعش” في حي هشام بن عبد الملك بعد هجوم شنه مسلحو التنظيم بسيارات مفخخة وانتحاريين جرت على إثرها اشتباكات قتل فيها 14 مسلحا للتنظيم وتم تدمير عربة مفخخة، بالإضافة إلى استشهاد 3 من مقاتلي “قسد” وإصابة 3 آخرين بجروح؛ وذلك بحسب أحد القادة الميدانين في “قسد” لشبكة كوردستريت.

.
ووفق ما أفاده المصدر المذكور لشبكة كوردستريت فإن مسلحو التنظيم يتجنبون المواجهة المباشرة مع مقاتليهم -قسد- ويلجؤون إلى الانتحاريين والسيارات المفخخة واسخدام المدنيين دروعا بشرية، مضيفا إن في أحياء الرقة القديمة عندما دخلها مقاتلوهم قبل 3 أيام استمرت الاشتباكات وسط تقدم مقاتلي “قسد ” في الحي ومحاصرة عدد من المسلحين داخل المسجد القديم في الحي المذكور.

.
ويشهد حي البريد غرب مدينة الرقة الذي دخله مقاتلو “قسد” في الـ 13 من الشهر الماضي اشتباكات ضارية بين مقاتلي “قسد” وتنظيم “داعش”.

.
يشار إلى أن حملة غضب الفرات التي أعلنتها قوات سوريا للديمقراطية دخلت يومها الحادي والثلاثين .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: