محرك البحث
توحيد الصف الكردي يستلزم إرادة كردستانية
آراء وقضايا 28 يونيو 2015 0

         سلمان إبراهيم الخليل 

.

بعد مجزرة كوباني التي حدثت قبل يومين ،والتي راح ضحيتها عدد كبير من المواطنين الكرد الذين استشهدوا في هذه البلدة على يد تنظيم داعش الإرهابي ،ازدادت الدعوات لتوحيد الصف الكردي في سوريا وتفعيل المجلس الوطني الكردي ،حتى يتمكن الكرد من مواجهة التحديات الكبيرة التي يتعرضون لها في هذه الفترة الهامة من تاريخ سوريا والمنطقة كلها،والمتمثلة بالتهديد الوجودي للشعب الكردي من قبل التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها داعش ،وكذلك من الذهنية، الشوفينية العربية المتمثلة بالنظام السوري الذي مارس بحق الكرد جميع صنوف الممارسات العنصرية،طيلة فترة حكمه،وكذلك بعض أطياف المعارضة التي هي نتاج ثقافة البعث،التي لا تستطيع أن ترى بأن هناك مكون رئيسي آخر غير المكون العربي وهو المكون الكردي ،الذي يمثل احد الأعمدة الرئيسية للشعب السوري .

.

طبعا هذه الدعوات التي تطالب بوحدة الصف الكردي هي دعوات جادة ومخلصة،مبعثها الحرص على الشعب الكردي وقضيته العادلة،لكن وحدة الصف لن تتحقق بمجرد إطلاق دعوات صادقة ، بل يجب قراءة الواقع السياسي الكردي فراءه تحليلية موضوعية لمعرفة الأسباب التي تمنع وحدة الصف،كيف يمكن تحقيق هذه الوحدة ، وحركة المجتمع الديمقراطي (تف-دم)يتصرف بعقلية الحزب القائد للدولة وللمجتمع ذو الفكر الشمولي والرأي الواحد والعقلية الوصائية ،الذي يريد من الإطراف السياسية الأخرى أن تكون تابعة له ولا يريد شركاء ،بالمقابل كيف يمكن للمجلس الوطني أن فاعلا وشريكا حفيفا ،وهو منذ تأسيسه ،في حالة موت سريري ، وما جعله باقيا على قيد الحياة هب المساندة السياسية والإعلامية والمادية التي يقدنها له حكومة إقليم كردستان ،رغم ذلك لم يستطع أن يكون ممثلا حقيقيا للشعب الكردي ، وكل هم قياداته كان البحث عن المنافع والمكاسب ،أن تفعيل المجلس الوطني الكردي لن يتم إلا بتشكيل قوة عسكرية تابعة له ،ويمكن أن تكون بيشمركة روجافا الموجودة في إقليم كردستان نواة هذه القوة ،وتعمل هذه القوة العسكرية مع وحدات حماية الشعب التابعة لتف-دم ،تحت قيادة مشتركة ،لكن المجلس الوطني غير قادر من تلقاء نفسه ،لأنه يعاني من عطالة مزمنة ،إنما يتطلب ذلك إرادة كردستانية ،وقرار من إقليم كردستان وموافقة من قنديل ، حينها يمكن للمجلس الوطني الكردي أن يكون فاعلا، وهذا سيؤدي بطبيعة الحال الى تفاهمات مع (تف-دم)وتاليا إلى وحدة الصف الكردي



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬007٬775 الزوار