محرك البحث
تيار المستقبل : استهداف المكون الاشوري هو مؤشر على استمرارية “داعش” في ارتكاب الجرائم ضد الانسانية
بيانات سياسية 26 فبراير 2015 0

تيار المستقبل الكردي في سوريا يدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته القانونية والانسانية تجاه حماية الشعب السوري

ان استهداف المكون الاشوري من قبل عصابات داعش الارهابية التي قامت بتنفيذ هجوم مسلح على القرى الاشورية الواقعة في محافظة الحسكة مما ادى الى قتل بعض المدنيين واختطاف اكثر من مئة شخص هو مؤشر على استمرارية داعش في ارتكاب الجرائم ضد الانسانية وجرائم الابادة الجماعية بحق المدنيين العزل عن طريق تنفيذ هجوم اجرامي واسع وممنهج يستهدف النسيج الاجتماعي السوري بكافة مكوناته الدينية والقومية والاثنية.

.
اننا في تيار المستقبل الكردي في سوريا ندعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته القانونية والإنسانية تجاه حماية الشعب السوري من الارهاب الذي يتعرض له على ايدي داعش ونظام الاسد ومنع ارتكاب جرائم ضد الانسانية بحق المكون الاشوري.

.

وفي الوقت نفسه نطالب التحالف الدولي في توسيع دائرة الحرب على الارهاب لتشمل التدخل البري العسكري الى جانب القصف الجوي وذلك لتعزيز فرص نجاح الحل السياسي الذي يستند على قاعدة تنفيذ بنود جنيف وتمكين انتقال السلطة سياسيا وعسكريا ووقف العنف وتحقيق الامن والسلام .

.
الحرية لكافة المعتقلين والمخطوفين لدى النظام الاسدي وداعش
المجد والخلود للشهداء وفي مقدمتهم القائد الشهيد مشعل التمو
قامشلو 26 \ 2 \ 2015
تيار المستقبل الكوردي في سوريا
مكتب الاعلام



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬005٬095 الزوار