محرك البحث
جامعة عفرين تفتح أبوابها للسنة الثانية…الطلاب يناشدون إدارة الجامعة للتركيز على سلوك موظفيها.

كوردستريت – سيدا أحمد

.
فتحت جامعة عفرين يوم أمس أبوابها لاستقبال العام الدراسي الجديد، حيث بدأ الطلاب بالتوافد إليها لدفع الرسوم واستكمال الأوراق المطلوبة .

.
في صدد هذا الموضوع كان لمراسل شبكتنا من عفرين تصريح من دكتور الجامعة “أحمد يوسف” الذي أوضح بأن جامعة عفرين فتحت أبوابها للعالم الدراسي 2016-2017 أمس الموافق 8\10\2016 وذلك بعد جهود “مضنية” استعدادا لاستقبال الطلاب، والبالغ عددهم حسب وصفه 400 طالبا موزعون على أربع كليات.

.
وأضاف بأن إدارة الجامعة قامت بتجهيز كل مستلزمات العملية التدريسية من قاعات ومخابر، كما بذلت جهودها لتأمين الكادر التدريسي للجامعة.

.
وبخصوص إنشاء كلية الطب البشري أكد “يوسف” بأنها كانت نتيجة نقاشات دارت في إدارة الجامعة مع منظومة تعليم المجتمع الديمقراطي وكذلك المجلس الصحي والخبراء الصحيين في المقاطعة، وتوصلوا خلالها إلى اتخاذ قرار فتح كلية طب البشري، انطلاقا من المسؤولية التاريخية الواقعة على عاتقهم بتأمين الكادر الطبي لمقاطعة عفرين وعموم مقاطعات “روج افا” مستقبلا أي أن الرؤية كانت “استراتيجية” حسب قوله.

.
ومن جهته أشار أحد طلاب الاقتصاد لم يستحب ذكر اسمه بأن رسوم هذه السنة قد زادت أكثر من 50% حيث كانت سابقا أغلب الكليات والفروع ب10 الآلاف ليرة سورية والأن أصبحت 20 ألف ليرة سورية، وتابع مناشداً عبر شبكتنا إدارة الجامعة للتركيز قليلاً على سلوك الموظفين؛ وذلك لتصرف بعضهم باللامبالاة مع عملهم وتأخيرهم الطلاب المتقدمين لاستكمال أوراقهم التسجيلية من دون عذر وذلك وفق “مزاجيتهم” على حد قوله.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: