محرك البحث
أخر الأخبار
جبهة الإنقاذ الوطني في سوريا : على جميع الفصائل السورية المسلحة التي تتبنى الأجندة الوطنية بضرورة التوجه الفوري للدفاع عن القرى الايزيدية في ريف #عفرين
بيانات سياسية 13 يونيو 2017 0

بيان حول الاعتداءات الإرهابية على الإيزيديين وقراهم في سورية

.
إن جبهة الإنقاذ الوطني في سورية تدين بأشد العبارات الاعتداءات الإرهابية المتكررة على السوريين اليزيديين وقراهم من قبل قوى الظلام والتطرف والإرهاب في جبهة النصرة وأخواتها وتعريض سكان قرى قسطل ـ جندو ـ بافليون ـ علي قيني في منطقة عفرين لكافة أنواع الخطر والقتل وترويع المدنيين وتهجير سكانها وحرق بيوتها بعد أن تم استهداف منطقة رأس العين/سري كانيه وقراها وتهجير سكانها.
إن جبهة الإنقاذ الوطني في سورية تعبر عن تضامنها الكامل والمطلق مع المواطنين السوريين الإيزيديين و تعتبر الاعتداء على القرى الايزيدية وأهاليها المدنيين الآمنين هو اعتداء على كل الشعب السوري ويقتضي منا جميعاً مواجهة هذه الهمجية الإرهابية التي تريد العبث بهويتنا الوطنية و النسيج الوطني والاعتداء على الخصوصية الدينية والعقدية والقومية لأطياف الشعب السوري.

.
إن الايزيديين السوريين مواطنين سوريين لهم كامل الحقوق والواجبات وهم جزء لا يتجزأ من الشعب السوري ومن جبهة الإنقاذ الوطني في سورية.

.
إننا ندعو جميع الفصائل السورية المسلحة التي تتبنى الأجندة الوطنية وعلى رأسها القوى المنضوية أو المتعاونة مع القيادة العسكرية في جبهة الإنقاذ الوطني بضرورة التوجه الفوري للدفاع عن القرى الايزيدية المذكورة وحماية أهلها.

.
إن سكان هذه القرى هم من السوريين الفقراء المعدمين و يعيشون ظروفاً إنسانية قاسية لذلك فإننا نوجه دعوة مفتوحة لكل السوريين والخيرين لتقديم الرعاية و كافة أنواع الدعم والمساندة الغذائية والدوائية.

.
إن جبهة الإنقاذ الوطني في سورية تعبر عن تشرفها بالتواصل والحديث مع السيدة مذكين يوسف رئيسة مجلس ايزيديي سورية و نؤكد أننا سنستمر في العمل والتعاون والتنسيق معاً من أجل سورية واحدة موحدة لكل أبنائها و دون أي تمييز وطرد كل الغرباء عن بلادنا ومحاربة كافة أشكال وأنواع ومصادر التطرف والإرهاب.

.

إخلاصنا خلاصنا
فهد المصري
رئيس المكتب السياسي
جبهة الإنقاذ الوطني في سورية
Paris le 13.06.17



شاركنا الخبر

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: