محرك البحث
جريمة مروعة في #دمشق .. خبيرة تجميل تقتل سيدة بعد تخديرها بـ #البوتوكس !!
حول العالم 10 أبريل 2019 0

كوردستريت || متابعات

.

تمكنت قوى الأمن للنظام السوري من كشف ملابسات جريمة قتل سيدة و جنينها من قبل خبيرة تجميل استخدمت حقن “البوتوكس” لتنويم الضحية بهدف سرقتها و إشعال النار في منزلها.

ذكرت صفحة “الشرطة” التابعة لوزارة الداخلية على حسابها في موقع “فيسبوك” أنه في 24 آذار الماضي، اندلع حريق في منزل بمنطقة جرمانا في دمشق وتم إخماد الحريق من فوج الإطفاء و إسعاف السيدة زينب وهي حامل في شهرها الثامن إلى المستشفى.

.

وأضافت أن السيدة فارقت الحياة وتم محاولة إنقاذ الجنين وإجراء عمل جراحي “قيصرية” إلا أن الطفل فارق الحياة أيضاً بعد أقل من ساعتين على ولادته .

وقد دلّت التحقيقات الأولية أن سبب الحريق يعود إلى ماس كهربائي من مدفأة في غرفة النوم ، وبمتابعة التحقيقات تبين أن الضحية كانت متواجدة في غرفة الجلوس وبجانبها المدفأة الكهربائية بعيداً عن مكان حصول الحريق في غرفة النوم وتبيّن أن الحريق قد حصل أثناء فترة انقطاع التيّار الكهربائي.

.

وبمتابعة التحقيق وأخذ شهادة الشهود و جيران الضحية تم التوصل خلال فترة زمنية قصيرة إلى معلومات تُفيد أن الضحية (زينب) تقيم بمفردها في منزلها ويتردد إلى منزلها خادمة تساعدها بتنظيف المنزل وامرأة أخرى خبيرة تجميل للعناية بالبشرة وتبين أن الخبيرة كانت متواجدة في المنزل قبل حصول الحريق ولم يعرف في البداية سوى اسمها الأول وتدعى (ت).

واعترفت المتهمة “ت” أنها خططت لارتكاب جريمة قتل الضحية بهدف سرقتها بعد أن أوهمتها أنها طبيبة تجميل حيث قامت بحقن المغدورة عدة جرعات تحت العين وفي الجبين مما سبب لها حالة ألم ودوار شديد ونوم عميق.

.

وأضافت أنها “فتشت المنزل لعلمها بأن المغدورة بوضع مادي جيد وأقدمت على سرقة 5 أساور ذهبية وجهازين جوال ومبلغ مالي بالعملة السورية والدولار الأمريكي، وبعدها أشعلت النار في غرفة النوم ليمتد الحريق إلى باقي الغرف محاولةً إخفاء معالم جريمتها وتضليل السلطات”.

ويشار إلى أنه تم استرداد كامل المسروقات وسيتم تقديم المتهمة “ت” إلى القضاء المختص للنظر في القضية و إصدار الحُكم المناسب بحقها.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: