محرك البحث
أخر الأخبار
جنرال أمريكي يكشف سبب إلغاء برنامج تسليح المعارضة السورية
حول العالم 23 يوليو 2017 0

كوردستريت | وكالات |

كشف قائد عسكري أمريكي كبير،  عن سبب إلغاء إدارة الرئيس دونالد ترمب لبرنامج تدريب وتسليح فصائل المعارضة السورية.

وقال الجنرال بالجيش الأمريكي ريموند توماس، قائد قيادة العمليات الخاصة أمام المنتدى الأمني السنوي في آسبن بولاية كولورادو: “كان حسب اعتقادي تقييمًا لطبيعة البرنامج وما نحاول أن نحققه ومدى قابليته للاستمرار”، وفقًا لوكالة رويترز.

وشدد الجنرال الأمريكي أن هذه الخطوة لم تكن تنازلًا لروسيا حليف بشار الأسد، مضيفًا “على الأقل فيما أعلم عن هذا البرنامج وقرار إنهائه لم يكن أبدًا استرضاء للروس”.

ووصف توماس القرار بأنه “شديد الصعوبة”، مشيرًا إلى أن بعض المنتقدين للبرنامج يعتقدون أن مقاتلي المعارضة لا يملكون فرصة للإطاحة بالأسد من السلطة.

وكانت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أكدت الأربعاء الماضي أن الرئيس دونالد ترمب قرر إلغاء برنامج تسليح المعارضة السورية الذي ترعاه وكالة المخابرات المركزية سي آي أيه.

وذكرت الصحيفة نقلًا عن مصادر أمريكية مسؤولة لم تسمها أن قرار الرئيس الأمريكي جاء خلال لقاء الشهر الماضي جمعه مع مدير وكالة المخابرات المركزية مايك بومبيو، ومستشار الأمن القومي هربرت مكماستر.

ونقلت الصحيفة عن المصادر نفسها أن هذه الخطوة إنما تعبر عن توجه الرئيس الأمريكي الذي يحاول من خلالها تحسين الأجواء مع روسيا التي تدعم رأس النظام السوري بشار الأسد.

وبدأ برنامج المخابرات المركزية الأمريكية في عام 2013 في إطار جهود الرئيس السابق باراك أوباما للإطاحة بالأسد، لكنه لم يحقق نجاحًا يُذكر.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: