محرك البحث
جوان إبراهيم. لا مانع لنا حول دخول قوات البيشمركة الى كوردستان سوريا ” و أكراد إيران في مرحلة تحضير للثورة

كوردستريت تقرير خاص ||

نوجدار تمي. 

قال جوان إبراهيم ألقائد ألعام لقوات” الأسايش ” في المناطق الإدارة ألذاتية في شمال شرق سوريا.
ان موضوع دخول قوات البيشمركة الى سوريا بيد البرلمان هو من يقرر ذلك. إذا وافق المجلس التشريعي فلا مانع لنا، معتبراً نحن جهاز الأسايش جهة تنفيذية فقط للأوامر الصادرة عن المجلس التنفيذي.

وجاء ذلك من خلال حوار أجرتها صحيفة “عكاظ ” مع جوان إبراهيم ألقائد ألعام لقوات الأسايش وإستطلع عليها شبكة كوردستريت. حيث صرح حول دور إيران في المنطقة معتبراً إن المشروع الإيراني أخطر من مشروع داعش في سورية والمنطقة عموما، وهذا ليس نابعا من المنظور الطائفي ضد إيران على الإطلاق، والدليل على ذلك أنه ليس لدينا مشكلة مع العلويين سياسيا، بل مشكلتنا مع الديكتاتورية والقمع.. وبالعودة إلى المشروع الإيراني، فالمشكلة في هذا المشروع أن له بعدا إقليميا ودوليا، وهو مشروع مدروس بعناية، هدفه السيطرة على المنطقة.

وحول دعم الإيراني لحزب العمال الكوردستاني والوضع في كوردستان إيران أكد القائد العام ل الأسايش. جوان إبراهيم. ان. في ايران هناك حزب كردي مسلح ولديه صراع مع النظام السياسي الإيراني وهو حزب «بيجاك»، ولم تلتقِ المصالح الإيرانية والكردية في يوم من الأيام، والصراع مع هذا الحزب الكردي ليس هادئا، لكن الظروف الدولية والإقليمية تلعب دورا في ظهوره على الساحة.. وأنا أؤكد أن أكراد إيران في مرحلة تحضير للثورة في إيران.. وكل ما يقال عن دعم إيران لحزب العمال الكردستاني هو تحت «الإيحاءات» التي تريد إيران ترويجها.

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: