محرك البحث
جونسون من كييف : الطريقة الوحيدة لإنهاء الحرب هي انتصار كييف ويجب تقديم المساعدة لإنجاح المهمة
حول العالم 23 يناير 2023 0

كوردستريت || وكالات

 

لندن – (د ب أ)- قام رئيس الوزراء البريطاني الأسبق بوريس جونسون بزيارة مفاجئة إلى أوكرانيا، قائلا إنه “شرف له” أن يكون هناك لإظهار التضامن مع الدولة التي مزقتها الحرب.

وقد زار جونسون، الذي يواجه اتهامات جديدة بشأن أمواله الخاصة، بلدة بوروديانكا في كييف.

وقال إنه سافر إلى أوكرانيا تلبية لدعوة من الرئيس الأوكراني فلوديمير زيلينسكي.

 

وأكدت الحكومة البريطانية إن رئيس الوزراء ريشي سوناك يؤيد زيارة رئيس الوزراء الأسبق، وذلك بعدما أشارت مزاعم إلى أن الزيارة يمكن أن تقوض سلطة رئيس الوزراء.

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية “بي ايه ميديا” عن جونسون قوله في بيان: “إنه شرف كبير أن أقوم بزيارة أوكرانيا بدعوة من الرئيس زيلينسكي. لقد استمرت معاناة شعب أوكرانيا لفترة طويلة”.

وتابع أن “الطريقة الوحيدة لإنهاء هذه الحرب هي انتصار أوكرانيا – والانتصار في أسرع وقت ممكن. هذا هو الوقت المناسب لمضاعفة الجهد ومنح الأوكرانيين كل الأدوات التي يحتاجونها لإنهاء المهمة”.

 

وشدد “كلما فشل بوتين في وقت مبكر ، كان ذلك أفضل لأوكرانيا والعالم بأسره.”

وأضاف متحدث باسم جونسون أنه يدعم تماما سياسة حكومة المملكة المتحدة بشأن أوكرانيا، بما في ذلك القرار الأخير بإرسال دبابات تشالنجر .2

وقد أكد الرئيس الأوكراني مجددا رغبة بلاده في الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو) لحمايتها من روسيا.

وقال اندري يرماك مدير مكتب الرئيس الأوكراني في كييف اليوم الأحد، إن زيلينسكي وصف، خلال لقاء مع جونسون، عضوية بلاده في الناتو بأنها “أفضل ضمان للأمن” بالنسبة لأوكرانيا، مشيرا إلى أن من المهم دفع هدف عضوية الناتو قدما بشكل فعال.

 

 

كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وصف سعي أوكرانيا إلى الانضمام إلى الناتو بأنه سبب الحرب التي شنتها موسكو، واشترط بوتين تخلي كييف بشكل دائم عن مساعيها الرامية إلى الحصول على عضوية الحلف الغربي لحل الصراع، إذ تدعي روسيا أن التواجد المحتمل للناتو في أوكرانيا سيمثل تهديدا بالنسبة لأمنها.

وأضاف يرماك أن زيلينسكي وجونسون تحدثا أيضا عن قمة السلام التي اقترحتها أوكرانيا، والتي لم يتحدد لها موعد حتى الآن.

كانت روسيا رفضت مطالبات زيلينسكي والمتمثلة في الحصول على ضمانات أمنية والانسحاب الكامل للقوات الروسية من أراضي أوكرانيا، ووصفتها بأنها مطالب غير واقعية.

 

 

من جانبه، أكد جونسون في مقطع فيديو بثه زيلينسكي على موقع تليجرام أنه جاء إلى كييف من أجل مساعدة أوكرانيا في أوقات صعبة. وسبق لقاء زيلينسكي قيام جونسون بزيارة ضاحيتي بوتشا وبوروديانكا في العاصمة كييف.

يذكر أن روسيا تواجه اتهامات بارتكاب أخطر جرائم الحرب في هاتين الضاحيتين.

وأعلنت لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة في العام الماضي توثيق “جرائم حرب” روسية مختلفة في أوكرانيا.

 

كما قالت السلطات الأوكرانية إنه تم تسجيل نحو 20 ألف جريمة حرب منذ بدء الحرب الروسية.

وتنفي روسيا ارتكاب أي جرائم حرب في أوكرانيا.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: