محرك البحث
حالة غليان شعبي في كوباني بعد نية “الإدارة الذاتية” وقسد رفع أسعار المحروقات والخبز ، وتسهيل الإجراءات أمام المهربين لإفراغ المنطقة من سكانها

كوردستريت || كوباني 

أكدت مصادر من كوباني لشبكة كوردستريت أن المنطقة تشهد حالة غليان شعبي وسخط من تصرفات “الإدارة الذاتية”  والقائمين عليها كما في المناطق الأخرى، وذلك بعد  نية  الإدارة رفع تسعيرة المازوت والخبز خلال الفترة المقبلة ..

وأضاف عدد من الأهالي فضلوا عدم ذكر أسمائهم أن القائمين على “الإدارة الذاتية ” وقياديين في قوات سوريا الديمقراطية ، يسعون بشتى الوسائل لإفراغ المنطقة من سكانها عبر فتح منافذ التهريب وتسهيل الإجراءات للمهربين في كوباني والمناطق الأخرى.

وقالوا : إن قياديي الإدارة وقسد يفعلون ذلك عبر قطع الخدمات الأساسية عن السكان ونشر البطالة والفقر وإهمال التعليم بهدف تجويعهم وإجبارهم على التوجه إلى حفر الأنفاق والعمل على الحواجز أو الهروب إلى الخارج.

ونوهت إلى أن القائمين على” الإدارة ” وقسد يقومون بذلك مدعومين بإعلامهم الذي يتذرع بوقوف تركيا وراء كل ذلك ، مضيفة إلى أن هذه الظروف والأوضاع تجبر الشاب وذويهم على بيع أملاكهم بثمن زهيد مقابل الخروج من المنطقة مؤكدة أن أعداد الفارين من المنطقة يزداد يوماً بعد يوم وأن المنطقة مهددة بالإفراغ أكثر خلال الفترة المقبلة.

وشددوا على أن المسؤولين في كوباني يتعاونون مع  المهربين ويقدمون لهم التسهيلات من خلال سيارات النقل  و يغضون الطرف عنهم لأسباب تتعلق بالفائدة المادية، وخاصة أن هناك أيضاً سيارات تحمل الشبان يومياً من داخل المدينة باتجاه لبنان مروراً بحواجز النظام دون أية رقابة أو محاسبة.

وكانت مصادر أخرى كشفت لكوردستريت عن عبور أكثر من 50 شاباً إلى الأراضي التركية ليلة أمس الثلاثاء عبر كوباني مقابل مبالغ مالية ضخمة تصل إلى 1500 دولار لكل شخص .

212


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: