محرك البحث
حركة أحرار الشام : كل من سيشارك في مثل هذا المفاوضات سيكون شاهد زور وشريكآ في تضييع ثورة شعبه”

كوردستريت سيدا أحمد /

.
أصدرت “حركة أحرار الشام الإسلامية” بيانآ حول الضغوطات الدولية على قوى “الثورة السورية”
حيث جاء فيه :
وسط جرائم الحرب التي ترتكبها روسيا وإيران بحق المدنيين في سوريا في محاولة منها لإنهاء ثورة شعبها العظيم مع المحاولات الحثيثة من قبل الأطراف الأقليمية والدولية لتفعيل العملية السياسية نفاجأ بتعرض هيئة التفاوض العليا لضغوط دبلوماسية بهدف دفعهم إلى الجلوس على طاولة التفاوض مع نظام الأسد دون تنفيذ اي من بنود الثقة .

.
وتابع البيان “لاقيمة عندنا لمفاوضات سيتم فرضها لترسيخ حكم سفاح سوريا وكل من سيشارك في مثل هذا المفاوضات سيكون شاهد زور وشريكآ في تضييع ثورة شعبه”

.
واستهل البيان ايضآ ” نوكد لشعبنا الحبيب الثائر إننا لن نحني رؤوسنا أو نستسلم مهما كان الثمن ولن نكون نحن من سيرضى بأنقاذهم مؤقتآ من البراميل المتفجرة ليموتوا بعدها في أقبية “نظام جديد” يستنسخ من النظام الحالي ويعيدهم إلى حياة الذل والقمع , وإن الثورة التي خرجت لتحقيق الحرية والكرامة والحفاظ على هوية البلد لن تكون نصف ثورة , بل سنكملها إلى نهاية الطريق بإذن الله”

.
وأختتم البيان ” إننا نذكر أنفسنا وبقية الفصائل الثورية برص الصفوف وتستعد لمواجهة حرب بقاء ضد أصدقاء بشار “

.
والجدير بالذكر أن حركة أحرار الشام قامت قبل يومين بمهاجمة مقرات جبهة النصرة (ذراع تنظيم القاعدة في سوريا ) في مدينة حارم المحازية للحدود التركية في محافظة ادلب إثر خلاف نشب بينهم على خلفية إعتداء أحد عناصر النصرة على الأحرار , وانتهت المواجهات بقتلى وجرحى من الطرفين , وكانت النتيجة قيام الحركة المذكورة بتحرير مدينة حارم كاملآ من جبهة النصرة .

احرار



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 968٬199 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: