محرك البحث
حزب ازادي الكوردي يدعوا كوادره الى الالتحاق بالتنظيم بناء على دعوات سابقة من القيادة
بيانات سياسية 08 مايو 2015 0

بلاغ
       صادر عن اجتماع الهيئة القيادية لحزب ازادي الكردي في سوريا

.

اجتمعت الهيئة القيادية لحزب آزادي الكردي في سوريا بتاريخ 8/ 5/ 2015 وقامت بتقيم معمق للمرحلة الماضية بكل جوانبها وتدارست كافة المعطيات السياسية على الصعيد الدولي والاقليمي والسوري والقومي الكردي وحيت مقاومة كوباني الاسطورية والتعاون الرائع بين قوات الحماية الكردية والبيشمركة من جهة وقوات التحالف الدولي من جهة اخرى والتي انتهت بتحرير كوباني ودحر قوى الظلام والعنصرية والتوحش (داعش)
وبهذه المناسبة لا بد من تحية خاصة للشهداء الابطال الذين روى بدمائهم الطاهرة تراب كوباني

.
وفي المجال الدولي ا:

.

كدت الهيئة القيادية على ضرورة التخلص من سياسة التردد التي ينتهجها البيت الابيض ازاء العديد من القضايا الخطيرة والحساسة في منطقة الشرق الاوسط والعالم هذه السياسة التي تعزز من دور الانظمة الاستبدادية وتمد في عمرها.

.
وعلى المستوى الاقليمي:

.

حيت الهيئة القيادية عاصفة الحزم التي قام بها التحالف العربي ضد الانقلابين الحوثيين واتباع الرئيس المخلوع علي صالح هذه العملية التي تعلق عليها الآمال الكبيرة في تغير موازين القوى في المنطقة وما انتصارات الجيش السوري الحر في انحاء مختلفة من سورية الا نتائج اولية لهذه العملية والتي قد يترتب عليها المزيد من التحولات الايجابية لصالح الثورة السورية.

.
كما اكدت الهيئة القيادية على ضرورة تفعيل الدور الكردي في الائتلاف السوري المعارض لضمان الحقوق القومية في اية تسوية محتملة.  

.
وعلى الصعيد القومي الكردي:

.

اكدت الهيئة القيادية على ضرورة انتهاج لغة الحوار والانسجام بين المحاور الكردستانية بديلا عن لغة النار والخصام. كما اكدت على ضرورة انجاز المؤتمر القومي الكردستاني بأسرع وقت ممكن لأنشاء مرجعية قومية كردستانية تعنى بشؤون الشعب الكردي في عموم كردستان والمهجر. وهنا وجهت الهيئة القيادية تحية اكبار واجلال لأرواح الشهداء الكرد الذين استبسلوا في الدفاع عن تراب كردستان وصد غزوات داعش المقيتة. وكما تشد الهيئة القيادية على ايدي البيشمركة البواسل لاسترجاع ما تبقى من ارض كردستان العزيزة من براثن القوى الظلامية الحاقدة.

.

.
وتناولت الهيئة القيادية بالمزيد من التحليل والتمحيص شؤون وشجون الحركة الكردية في سوريا واكدت على ضرورة تفعيل دور المجلس الوطني الكردي وتوسيعه ليغدو شاملا لكل الفعاليات السياسية والثقافية والاجتماعية للشعب الكردي في كردستان سوريا بعيداً عن عقلية الهيمنة. كما دعت الهيئة القيادية الى تفعيل اتفاقية دهوك الاخيرة , برعاية الرئيس مسعود البرزاني,  واحياء المرجعية السياسية الكردية وتوسيع نطاقها دون اقصاء لاحد .

.
وعلى الصعيد التنظيمي: فقد دعت الهيئة القيادية كل الرفاق الراغبين بالعودة الى صفوف الحزب تأكيدا على دعوتها السابقة  

>
كما وقفت الهيئة القيادية على الوضع التنظيمي الراهن للحزب ودعت الى المزيد من العمل لتوسيع نطاق العمل التنظيمي.

.
وفي نهاية الاجتماع قامت الهيئة القيادية بتكليف مسؤول عن الهيئة القيادية وكذلك مسؤولا عن العلاقات الخارجية. لحين انعقاد المؤتمر.

.

                                                           الهيئة القيادية لحزب آزادي الكردي في سوريا
                                            
                                                                 قامشلومايو 8/5/2015



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: