محرك البحث
حزب الله يخترق البنتاغون ويحصل على معلومات بالغة الأهمية والتفاصيل
حول العالم 27 مارس 2021 0

كوردستريت || وكالات 

كشفت وسائل إعلام أمريكية، أمس الجمعة، تفاصيل خيانة المترجمة السابقة في “البنتاغون”، مريم تومسون، المتهمة بالتجسس لصالح “حزب الله” اللبناني، بسبب قصة حب وهمية.

وفقًا لموقع “فويس أوف أميركا”، فقد اعترفت مريم طه طومسون، البالغة من العمر 63 عامًا، التي عملت مترجمة لغوية متعاقدةً مع الجيش الأمريكي من عام 2006 إلى 2020، بأنها مذنبة بإفشاء معلومات سرية لمواطن لبناني يشتبه في صلاته بـ”حزب الله” اللبناني، وفق ما نقله موقع “فويس أوف أميركا”.

وفي التفاصيل، بحسب وثائق المحكمة، فإن “تومسون” تعرفت على مواطن لبناني عبر وسائل التواصل الاجتماعي بنصيحة من أحد أفراد العائلة، وادعى الرجل أن لديه “قريًبا” يعمل لصالح وزارة الداخلية اللبنانية، كما أن لديه اتصالات مع أعضاء في “حزب الله”.

ورغم أن “تومسون” لم تقابل الرجل شخصيًا على الإطلاق، فقد أعرب عن رغبته في الزواج منها وانتقالها إلى لبنان، حسبما جاء في الوثيقة القضائية.

وبعد مقتل قاسم سليماني، قائد “فيلق القدس” الإيراني، في غارة جوية أمريكية، في يناير/كانون الثاني عام 2020، بدأ الرجل يطلب من “تومسون” تزويدهم بمعلومات حول الأصول البشرية التي ساعدت الولايات المتحدة في استهداف القائد الإيراني، وكانت “تومسون” تدرك أن “هم” يعني “حزب الله”.

وخشيت “تومسون” أنه إذا رفضت نقل المعلومات فإن علاقتها مع المواطن اللبناني “ستنتهي” و”لن يتزوجها”.

على مدى 6 أسابيع، سبقت اعتقالها، في نهاية فبراير/شباط 2020، زودت “تومسون” المواطن اللبناني، بهويات 10 من الأفراد السريين، و20 هدفًا أمريكيًا على الأقل وتكتيكات وتقنيات وإجراءات متعددة، بحسب وزارة العدل الأمريكية.

في المقابل، أخبرها الرجل بأن “المعلومات التي قدمتها نالت ارتياح المعنيين” وأنه بعد وصولها إلى لبنان سيقدمها إلى قائد عسكري في “حزب الله” .

وقال مساعد المدعي العام، جون سي ديمرز، في بيان إن “تومسون عرّضت حياة أفراد الجيش الأمريكي وغيرهم من الأفراد الذين يدعمون الولايات المتحدة في منطقة قتال للخطر، عندما نقلت معلومات سرية إلى شخص كانت تعرف أنه مرتبط بحزب الله اللبناني”.

وفي فبراير/شباط 2020، قُبض على تومسون، المولودة في لبنان وأصبحت مواطنة أمريكية عام 1993، بداخل قاعدة العمليات الخاصة الأميركية في أربيل بالعراق.

وبعد اعترافها بالذنب في إحدى التهم المتعلقة بتقديم معلومات دفاع وطني لحكومة أجنبية، تواجه “تومسون” عقوبة تصل إلى السجن مدى الحياة. ومن المقرر النطق بالحكم، في 23 يونيو/حزيران المقبل.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 985٬194 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: