محرك البحث
حزب المساواة الديمقراطي الكردي..انتصار كوباني سنظل نفتخر به
بيانات سياسية 28 يناير 2015 0

بمناسبة تحرير كوباني العزيزة

يا ابناء شعبنا الكردي .

يا محبي الحرية والخير والسلام.

.

لقد اضاف السادس والعشرين من كانون الثاني لعام2015 يوما مجيدا في تاريخ كردستان ونضال الشعب الكردي , حين اعلن في هذا اليوم عن تحرير كوباني العزيزة بكاملها من دنس داعش وارهابه وذلك بعد مقاومة مشهودة لها واعجاب من المجتمع الدولي على مدى ما يزيد  عن اربعة اشهر , استبسل فيها شباب الكرد وشاباته من قوات الحماية الشعبية والبيشمركة الابطال والمقاومين البواسل من فصائل وطنية اخرى ,قدموا فيها تضحيات جسام و شهداء خالدون.

.

ان تحرير كوباني من قوى الشر والارهاب لا تعد معركة ككل المعارك التي دارت وتدور على ساحة البلاد بل دخلت التاريخ من بابه الواسع ,فهي معركة الانسانية وقوى الخير تضافرت فيها جهود المجتمع الدولي عبر الضربات الجوية للتحالف الذي شكل مؤخرا لضرب قواعد الارهاب في كل من سورية والعراق والحد من تمدده, مع ارادة المقاومين من ابناء الشعب الكردي, معركة الكردستانيين الذين هبوا لنجدة اخوتهم في سورية من كل اجزاء كردستان وخاصة قوات البيشمركة التي قدمت الاسناد اللازم لدحر داعش واخراجهم من كوباني وهي رسالة من الشعب الكردي للعالم عن رفضه للظلم والقهر والاستبداد واصراره على نيل حريته وصون كرامته واستهجانه للإرهاب والفكر الظلامي الذي لم يرى يوما مكانا له في كفاح ونضال الشعب الكردي رغم الماسي والكوارث التي حلت به على ايدي الشوفينيين والفاشيين وربيبتهما من الارهابيين الجدد ولم يعرف قاموس فكره وثقافته اي معنى له فيه, وبذلك كانت الرسالة محل تقدير واحترام وتعاطف ودعم لدى محبي الحرية والخير والسلام في كل مكان .

.

ان هذا الانتصار الذي سيظل يفتخر به ابناء الشعب الكردي لم يكن ليتحقق لولا وقوف عشرات الالاف من ابناء كوباني ومن كافة اتجاهاته صفا واحدا من وراء السياج الحدودي تابعوا بقلب واحد تضحيات ابنائهم  متحملين عذابات التهجير القسري ليحتفلوا بكبرياء مع باقي اخوتهم الكرد بهذا اليوم .

.

اننا في حزب المساواة الديمقراطي الكردي في سوريا في الوقت الذي نتقدم الى ابناء شعبنا الكردي في كل مكان والى كل الخيرين والشرفاء في الوطن بالتهاني لتحرير كوباني وبالتحية الى المقاومين على تراب كردستان من خانقين الى شنكال وريف كوباني الان,  نؤكد ان وحدة الموقف والصف الكردي هي الضمانة الاساسية للمحافظة على هذا الانتصار وابعاد المناطق الكردية عن الاخطار المحدقة وان تنفيذ اتفاقية دهوك بين المجلس الوطني الكردي وحركة المجتمع الديمقراطي وازالة العقبات التي تعترض تنفيذها يعزز الثقة ويطمئن ابناء الشعب الكردي الى مستقبلهم ويساعدهم على الاستقرار والتمسك بارضهم بدلا من النزوح عنها .

.

المجد والخلود لشهداء كوباني وكل الشهداء الكرد وشهداء الحرية والكرامة  

.

      

28/1/2015

                                                                              حزب المساواة الديمقراطي الكردي في سوريا 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 933٬535 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: