محرك البحث
حلب: كتائب المعارضة تحرز تقدما ضمن إطار معركة حلب الكبرى…قتلى وجرحى في صفوف النظام.

كوردستريت – كدر أحمد

حققت كتائب المعارضة اليوم السبت 29/أكتوبر تقدما جديدا في إطار سعيهم لفك الحصار عن المدنيين في الأحياء الشرقية من مدينة حلب؛ وذلك ضمن إطار معركة حلب الكبرى، حيث سيطروا على عدة نقاط من المحور الغربي للمدينة الذي يشهد منذ يوم أمس معارك عنيفة.

.
واتبعت الفصائل المشاركة في المعركة عامل المفاجئة والمباغتة، فعلى ما يبدو أنهم أوهموا قوات الأسد بأن الهجوم المركز سيكون من محور جمعية الزهراء، حيث سيطروا في البداية فعليا على عدة نقاط وهي مدينة الملاهي “الفاميلي هاوس” إلى الجنوب من مدفعية الزهراء، ونقطة مزارع الأوبري غربها، وبيوت مهنا شمالها، قبل أن ينسحبوا منها ويركزوا هجومهم على منطقة منيان الاستراتيجية.

.
وكما أنهم شنوا قوات النظام السوري بالهجوم على منطقة منيان، حيث تمكنوا خلال وقت قصير من السيطرة على كازية وقرية منيان وعلى المبنى الأصفر في المنطقة؛ وذلك عقب تفجير عربة مفخخة مسيرة عن بعد أدت لسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام السوري قبل أن يفر العديد من عناصر النظام السوري.

.
وتمكنت تلك الكتائب من السيطرة على منطقة منيان عربة “بي إم بي” والعديد من الذخائر والأسلحة، وسط استمرار الاشتباكات في المنطقة بشكل عنيف.

.
ونشر نشطاء من مدينة حلب خريطة توضيحية لأخر المستجدات في مدينة حلب وأماكن الاشتباكات وأماكن سيطرة كل من قوات الأسد وقوات المعارضة.

.
تجدر الإشارة بأن منطقة منيان تتمتع بموقع استراتيجي هام كونها تشرف على حي حلب الجديدة أحد أكبر وأهم الأحياء الغربية من حلب، وتقع على مقربة منه، كما وتشرف القرية على الأكاديمية العسكرية أحد أبرز مراكز في المنطقة.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: