حملة “غضب الفرات” مستمرة والمقاتلون يقتربون من سد الفرات

تقارير خاصة 25 ديسمبر 2016 0
حملة “غضب الفرات” مستمرة والمقاتلون يقتربون من سد الفرات
+ = -

كوردستريت | الرقة : بسط مقاتلي “غضب الفرات” والتي يشكل قوات سوريا الديمقراطية أساساً لها ، سيطرتهم الكاملة على منطقة “جعبر” وقلعتها الأثرية صباح اليوم الأحد 25 / 12 / 2016، وتابعت تقدمها في ريف الرقة الغربي.

.

وأكد إعلام غرفة عمليات “غضب الفرات” عبر صفحته الرسمية أن 38 مسلحاً من تنظيم داعش قتلوا في معارك “جعبر”، بالتزامن مع قصف جوي للتحالف الدولي على المنطقة.

.

ودارت اشتباكات عنيفة صباح اليوم بين مقاتلي “غضب الفرات” ومسلحي داعش في القرى المحيطة بقلعة “جعبر” انتهت بسيطرة القوات على قريتي “جعبر الشرقية وجعبر الغربية” ، كما وتجري في هذه اللحظات اشتباكات قوية في محيط بلدة “المحمودية”.

.

وتعتبر قلعة جعبر ذات موقع استراتيجي، وتتحرير القلعة تعتبر خطوة كبيرة نحو التقدم إلى سد الفرات ومدينة الرقة، ولهذا يستمر تنظيم داعش بمحاولة “المقاومة” وإرسال المفخخات والانتحاريين لمنع تقدم المقاتلين إلى الأمام.

.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد أعلنت قبل ثلاثة أيام نتائج عملية “غضب الفرات”، مؤكدةً سيطرتها على 97 قرية في ريف الرقة الغربي، بمساحة تصل إلى 1300 كيلو متر مربع.

.

وانطلقت حملة “غضب الفرات” في الخامس من تشرين الثاني الماضي، بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، وانتهت مرحلتها الأولى بالسيطرة على 700 كيلومتر مربع، وعشرات البلدات والطرق الاستراتيجية في الريف الشمالي للمحافظة.

آخر التحديثات
  • أتبعني على تويتر

  • تابعونا على الفيسبوك