محرك البحث
خبراء يحذرون من رفع حكومة النظام السوري الدعم عن الأسمدة الزراعية .

كوردستريت || متابعات 

قالت مصادر إعلامية تابعتها كوردستريت : إن حكومة النظام السوري قررت تحرير أسعار الأسمدة الزراعية، ضمن سلسلة من قرارات إلغاء الدعم المستمرة، والتي أدت إلى ارتفاعات متوالية في أسعار مختلف السلع، في كافة مناطق سيطرة نظام اﻷسد، مما زاد تكاليف المعيشة بشكل كبير  وحدوث المزيد من الضغوط الاقتصادية والاجتماعية.

وقال “إبراهيم زيدان” المدير العام لـلمصرف الزراعي التعاوني” التابع للنظام السوري : إنه تم التوقف عن بيع الأسمدة للفلاحين بـالسعر المدعوم مع متابعة بيعه وفق الأسعار الرائجة، مضيفاً أن المصرف المركزي كان يبيع السماد بسعر التكلفة دون أية أرباح بالموسم السابق.

وأضاف زيدان، أما السعر الحالي الجديد فهو عبارة عن التكلفة الفعلية الواردة من الشركة العامة للأسمدة، إضافة إلى هامش ربح 2% للمصرف من أجل تغطية تكاليفه.

وادعى أن أسعار اﻷسمدة لدى المصرف ما تزال أقل من أسعار السوق بمعدل 600 ألف ليرة للطن الواحد بالحد الأدنى.

وتعقيباً على ذلك حذّر اقتصاديّون وفلاحون من أن القرار سيكون كارثياً على الفلاحين من جهة والمستهلكين من جهة أخرى، وسيؤدّي إلى رفع أسعار المنتجات الزراعية مجدداً، والتي كانت أصلاً أكبر من القدرة الشرائية للسوريين.

يشار إلى أن سعر طن سماد اليوريا يبلغ نحو مليونين و400 ألف ليرة، وسعر سماد نترات الأمونيوم مليوناً ونصف المليون ليرة.

124


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: