محرك البحث
درباسية: المواطن عبدالحميد عليكو “إحراق سيارتي مقصودة…هي مسألة سياسية ورسالة”

كوردستريت – زيوا محو / قامت جهة مجهولة ليلة يوم الأربعاء بإحراق سيارة “عبد الحميد عليكو” العضو في حزب يكيتي، وهو أحد مواطني مدينة الدرباسية، حيث قامت الجهة المجهولة بحسب المعلومات الواردة إلينا بإضرام النار في سيارة المذكور آنفا وإطلاق الرصاص عليها بعد ذلك.

.
لتلسيط الضوء حول هذا الموضوع والأسباب الكامنة خلف ذلك، كانت لمراسلة شبكة كوردستريت الإخبارية اللقاء مع المواطن “عليكو” الذي أحرقت سيارته.

.
“عليكو” قال بأنه ليلة يوم الأربعاء الساعة الثانية بعد منتصف اليل سمع صوت طلقات رصاص، منوها بأنه لم يعطي لذلك اهتمام لأن الصوت حسب تعبيره كان بعيدا، لكن بسماعه صوت طلقة أخرى خرج إلى الشارع، ورأى بأنها “صوت سيارته”

.
المواطن الكوردي أضاف في السياق ذاته بأن الجهة التي قامت بذلك كانوا قد وضعوا دولابا تحت السيارة، واضرموا فيه النار، ومن خلال رش البنزين عليه احترقت السيارة بالكامل على حد قوله.

.
يقول “عليكو” بأنها “مقصودة” مشيرا بأنه لا يوجد “عداوة” لأي شخص معه، معتقدا بأنها “مسألة سياسية” ولاشي آخر، ملفتا القول بأنه مدرس “مفصول” من قبل النظام، وبأنه قام بنشاطات كثيرة ضد النظام وال” pyd”

.
مختتما حديثه بأنها “عداوة سياسية” ورسالة تم إيصالها لهم، مفادها على حد وصفه “يجب أن تخرجوا من البلد أو سوف نحرق أو نعتقل ونقتل” فكل شئ “حسب وصفه” وضعوها أمام أعينهم، مؤكدا بأنهم سيداومون على استمرار عملهم السياسي، وبانهم قاموا بوضع القتل والضرب وكل أنواع التعذيب أمام أعينهم، قائلا بأن هذا وطنهم ولن يخرجوا منه أبدا وحتى إذا قامو بإحراق منزلهم وأي شي آخر سوف يبقون في وطنهم حسب قوله.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: