محرك البحث
ديريك : المجلس الوطني الكوردي وبمشاركة الآلاف يزورون ضريح شهداء 12 آذار

كوردستريت – سامية لاوند /
.
بمناسبة مرور 12 عاما على ذكرى انتفاضة قامشلو قام المجلس المحلي للمجلس الوطني الكوردي باحياء الذكرى الثانية عشرة على استشهاد كوكبة من الشباب الكورد انطلاقا من أمام مكتب المجلس الوطني في ديريك إلى مقبرة الشهداء .
.
فيما احتشد الآلاف من أهالي مدينة ديريك أمام المقبرة بأصوات صاخبة تردد بالكوردية وتنادي الوحدة التي جمعت على أشلاء هؤلاء يوم استشهادهم على يد النظام البعثي .
.
بدأت المراسيم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الحركة الكوردية , ثم كانت كلمة المجلس الوطني الكوردي , وتلاها كلمة ذوي الشهداء .
.
فيما كان حضور الجماهير الغفيرة بدعوة غير رسمية مسبقاً مبعث الأمل لدى الجميع .
.
في إطار ذلك صرح لكوردستريت محمد أكرم :” لم نكن نتوقع هذا الحضور كونه لم يكن هناك تشجيع و دعوة رسمية من المجلس الوطني “. …كما أضاف أيضاً :” كنا نتمنى لو حضرنا اليوم كمجلس واحد لا كمجلسين متفرقين “.
.
فيما صرح المسؤول الإعلامي للمجلس المحلي في ديريك بلند ملا :”اليوم تحل علينا الذكرى الثانية عشرة على الانتفاضة الكوردية. إجلالا لروح الشهداء قام المجلس المحلي في ديرك ليلة أمس بايقاد الشموع . واليوم صباحا في الساعة 11 وبحضور جماهير ديرك تم الوقوف خمس دقائق حدادا على أرواحهم الطاهرة وعزف النشيد القومي الكوردي”.
.
كما أضاف ملا أيضا :” بعد ذلك توجهنا إلى مقبرة الشهيدين حسين و جوان ووضعنا أكاليلا من الورد تخليدا لذكراهم “.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك