محرك البحث
ديريك : حملة بعنوان ” لا للاحتكار وغلاء الأسعار ” تقوم بها حركة الشباب الكورد

كوردستريت – سامية لاوند /
.
أقامت حركة الشباب الكورد ( T.C.K ) حملة بعنوان ” لا للاحتكار و غلاء الأسعار ” اليوم الأربعاء عن طريق توزيع بروشورات ونسخها ولصقها على الجدران وتوزيعها على الجهات المدنية والمعنية بذلك ، وكذلك على أصحاب المحلات التجارية ويتقدمهم المواطنون أنفسهم أصحاب الرأي .
.
حيث جاءت حملة البروشورات هذه نتيجة لما تعانيه المنطقة من ظروف عصيبة وحالات نزوح يومية , في الوقت الذي يرتفع فيه سعر صرف العملة الأجنبية مقابل الليرة السورية ، وجاءت كذلك نتيجة احتكار مادة السكر مؤخراً من قبل التجار وبيعها بأسعار خيالية , الأمر الذي زرع الخوف في قلوب المواطنين من فقدان ما تبقى من المواد الأساسية .
.
وفي صدد الحديث عن هذه الحملة صرح رئيس هيئة ديريك لحركة الشباب الكورد لمراسلة كوردستريت بأن الهدف من هذه الحملة هو ما نشاهده من حالات احتكار وتحكم التجار بمصير هؤلاء المواطنين برفع الأسعار رغم الأوضاع المعيشية الصعبة”.
.
كما طالب التجار بعدم احتكار المواد الغذائية الضرورية , وبيعها كما كان سعرها الأساسي لكي لا يضطر المتبقي من عامة الشعب إلى حمل رحاله للبحث عن منفذ موت آخر .
.
وكذلك كان لمراسلة كوردستريت اللقاء مع عدة مواطنين وتجار ونظرتهم لمثل هذه الحملات , حيث تباعدت وجهات النظرات بين التجار والمواطنين من حيث إلقاء الأول – التجار – اللوم على ارتفاع سعر صرف الليرة مقابل الدولار , وارتفاع تكاليف النقل والشراء , وصعوبة وصول هذه المواد بسبب الأوضاع الأمنية , في حين كانت نظرة الكثير من الفقراء مختلفة , وفيها الكثير من اليأس لما يعانونه من استغلال واحتكار .
.
أحد المواطنين ” محمد محمد ” أشار إلى أنهم يبقون ..فيبحثون عن وسيلة لتجويعهم , فيضطرون إلى الإلتجاء من قارب الموت الكبير إلى أعماق البحار نبقى فيبحثون عن وسيلة لنجوع فنضطر إلى اللجوء من قارب الموت الكبير إلى أعماق البحر في معدة سمك صغير………. ليختتم بالقول ” نعم… لا للاحتكار… لا لغلاء الأسعار “.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬624 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: