محرك البحث
رئيسة مجلس سوريا الديمقراطي في حديث خاص لكوردستريت :”إن قبل النظام السوري بالإدارة الموجودة في عفرين وأعترف بها دستوريا فأهلا وسهلا به”
ملفات ساخنة 06 يوليو 2017 0

كوردستريت – سليمان قامشلو
.
قالت “الهام أحمد” رئيسة مجلس سوريا الديمقراطي بأن اللقاءات التي يجريها المؤتمر الكوردستاني تستهدف كل الأحزاب الكوردية الموجودة في “روجافا” هدفها الأساسي التأسيس لفكرة عقد المؤتمر الوطني للشعب الكوردي، وهم يلتقون بكل الأحزاب في الأجزاء الكوردستانية دون استثناء، وجاء كلامها هذا في حديث خاص لشبكة كوردستريت.

.
“أحمد” وتعليقا على سؤال لمراسلنا حول فيما إذا كانوا سيسلمون عفرين إلى النظام السوري إن أصرت تركيا على اقتحامها أكدت بأن أهالي عفرين مع قواتها الدفاعية قادرون على حماية مدينتهم، قائلة “وثقتنا بهم كبيرة” وتابعت القول “نحن لا نعمل بفكرة التسليم أو الاستلام، فكرتنا هي إدارة المناطق من قبل أهاليها”

.
وأضافت في سياق متصل “إن قبل النظام السوري بالإدارة الموجودة وأعترف بها دستوريا فأهلا وسهلا به ضمن أطر دستورية تحدد العلاقة بين المركز وأطراف سوريا الاتحادية”

.
القيادية الكوردية أشارت في معرض حديثها بأن الموقف الروسي “لا زال صامتا” وبانهم يفهمون هذا على إنه ضوء أخضر للاتراك والسماح للاتراك بضرب عفرين، لكن حسب وصفها “قصف عفرين ومحاولة احتلالها بهذا الشكل هي سياسة خاطئة من الروس سيكون لها التداعيات السلبية على كل من حلب والمناطق الأخرى” ولفتت القول “بدون موافقة روسية من غير الممكن أن تتجرأ تركيا بالاقدام على هكذا خطوة”

.
وبحسب “أحمد” فإن التطورات الميدانية تفتح الطريق أمام تفاهمات سياسية ليس مع الأمريكان فقط، إنما مع القوى الأخرى أيضا.

.
في كلمتها الأخيرة لشبكة كوردستريت أكدت “احمد” بأن الرقة لها دور أساسي في إظهار نموذج سوريا المستقبل “لذلك تحريرها مهم جدا” كما وتوجهت بالشكر لأسرة شبكة كوردستريت على جهودهم.



شاركنا الخبر

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: