محرك البحث
سكرتير الديمقراطي الوطني لكوردستريت :” مؤتمر المجلس سيحدد في الإجتماع القادم…لم نلتق بوزير الخارجية الفرنسي في قامشلو”
ملفات ساخنة 12 ديسمبر 2016 0

كوردستريت – روكن أحمد

قال “طاهر سفوك” سكرتير الحزب الديمقراطي الوطني الكوردي في سوريا بأن الحدث الذي جرى يوم الجمعة المنصرم في اعتصام المجلس الوطني، وما تعرض له المعتصمين من اعتداءات من قبل مناصري الاتحاد الديمقراطي ال”pyd” “تأثير سلبي على مسيرة نضال الشعب الكردي وحركته الوطنية التحررية في سوريا، في هذه المرحلة الخطيرة والحساسة، حيث الحاجة الماسة أكثر من أي وقت مضى إلى وحدة الصف الكوردي وسط نيران الحرب العبثية التي تلتهم الأخضر واليابس في أكثر من مدينة ومنطقة في سورية” وذلك في حوار خاص أجرته مراسلة شبكة كوردستريت الإخبارية معه.

.
وأضاف بأنه ومن هذا المنطلق جاء موقف المجلس الوطني الكوردي حسب وصفه “متزناً وموضوعياً” بتأجيله الاعتصام “درءاً للفتنة” التي كانت ستعود بأفدح الأضرار على ما وصفه ب”نضال الشعب العادل من أجل انتزاع حقوقه القومية المشروعة”

.
تأسف القيادي الكوردي في معرض سؤال لمراسلتنا في أن يغلب على المشهد السياسي الكوردي بشكل عام وفي ما وصفه ب”كردستان سوريا” بشكل خاص طابع “الوهن والتفكك” بدلاً من اجتراح المآثر في مجال نكران الذات وتجنب المصالح الضيقة في هذه المرحلة التي وصفها ب”المفصلية” التي تمر بها شعوب دول وبلدان المنطقة، والسعي الصادق من أجل تحقيق وحدة الصف والخطاب والهدف للحركة الوطنية الكردية في مواجهة الإرهاب والدكتاتورية والشوفينية أياً كان موقعها بدلاً من خلق معارك جانبية تلهي جماهيرها التواقة إلى الحرية عن معركتها الأساسية، مشيرا بأنه على سبيل المثال لا الحصر استمرار الـ (pyd) في اعتقال قادة وكوادر المجلس الوطني الكوردي وأحزابه والتضييق على نشاطات فعالياته السياسية والمجتمعية.

.
وحول تأجيل مؤتمر المجلس الوطني أكد “سفوك” بأنه تم تأجيل المؤتمر الرابع للمجلس لأسباب وصفها ب”تنظيمية ولوجستية” منوها بأنه سيتم انعقاده بمجرد استكمال تلك الأمور من قبل اللجان المكلفة بالتحضير للمؤتمر، موضحا بأنه سيتقرر ذلك في الاجتماع القادم للمجلس الوطني الكوردي .

.
وبشأن التقاءه بوزير الخارجية الفرنسي السابق في قامشلو أوضح السياسي الكوردي بأنهم لم يلتقوا به، منوها بأنهم علموا بزيارته برفقة السفير الأمريكي السابق في كرواتيا (بيتر) عبر وسائل الإعلام، مؤكدا بأنه التقى بالأخير (بيتر) ضمن وفد معهد الديمقراطية والتقدم في أوقات سابقة، وأكثر من مرة في جنيف وهولير وقامشلو.

.
واختتم “سفوك” حديثه لمراسلة الشبكة بأنهم يقتربون من مناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، نهيب بالمجتمع الدولي بكل مفاصله الرئيسية الشرعية والدولية، والدول الكبرى ذات النفوذ وسائر الهيئات والمنظمات واللجان والفعاليات التي تهمها مسألة الدفاع عن حقوق الإنسان وحمايتها إلى دعم ومساندة شعوب المنطقة، منطقة الشرق الأوسط في مواجهة الثالوث الشرير “الإرهاب، الدكتاتورية والشوفينية” ووضع حدٍ لمأساة الشعب السوري عامة وإسعاف أكثر ضحاياها إيلاماً المدنيين المحاصرين في حلب ومعظمهم من النساء والشيوخ والأطفال؛ وكل ذلك على حد قوله.

88


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: