محرك البحث
سكرتير حزب اليسار الديمقراطي الكوردي لكوردستريت: سبب تأخر انعقاد مؤتمر المجلس تكنيكي لا أكثر
ملفات ساخنة 25 يوليو 2016 0

كوردستريت- روج أوسي

.
في حوار خاص وحصري لشبكة كوردستريت مع سكرتير حزب اليسار الديمقراطي الكوردي في سوريا وعضو الائتلاف الوطني السوري عن المجلس الكوردي شلال كدو تحدث لمراسلة الشبكة حول سبب عدم انعقاد مؤتمر المجلس الوطني، إضافة إلى وجهة نظره بعمل المجلس من الناحية التنظيمية، وقراءته للانقلاب العسكري في تركيا، وإمكانية دعوةPYD لحضور مفاوضات جنيف، وقراءته للمشهد السوري بشكل عام.
.
وفي البداية تحدث القيادي الكوردي عن سبب تأخر انعقاد مؤتمر المجلس موضحاً أن مؤتمر المجلس الوطني الكوردي الرابع سيعقد بكل تأكيد في المرحلة المقبلة بعد التحضير الجيد له، أما سبب التأخير فوصفه بالبسيط “ربما تكنيكي لا أكثر”، مضيفاً أن مؤتمر المجلس القادم سيكون محطة شرعية لمراجعة نشاطات مختلف لجان ومؤسسات المجلس في المرحلة السابقة وتقييمها، إضافة إلى الأمور التنظيمية والإعلامية والميدانية وغيرها من الأمور التي من المفترض أن يبحثها المؤتمر الاعتيادي أو الدوري.
.
وحول عمل المجلس من الناحية التنظيمية أوضح السياسي الكوردي أن هنالك تناغم واضح بين مختلف مؤسسات ولجان المجلس الوطني الكوردي في الداخل والخارج وعلى مختلف الأصعدة، بما ينسجم وبنود النظام الداخلي الذي ينظم نشاطات هذه اللجان داخل البلاد وخارجه، مشيراً أن هذا الأمر لا ينفي وجود بعض مكامن الخلل على الصعيد التنظيمي هنا وهناك، مضيفاً أن المؤتمر الرابع كفيل بالوقوف على معظم الأمور الذي يستوجب مناقشتها ووضع الحلول لها بما ينسجم ومتطلبات المرحلة المقبلة.
.
وعن قراءته للانقلاب العسكري في تركيا أشار سكرتير حزب اليسار الكوردي أن الانقلاب العسكري الفاشل في تركيا كان من شأنه أـن يقلب كل شيء في تركيا رأساً على عقب في حال نجاحه، وكان من شأنه أيضاً أن يؤدي إلى إرباك الوضع في سوريا أيضاً أكثر فأكثر، ولكن أياً كان الأمر فإن فشل الانقلابيين ومحاولة إعادة هيكلة المؤسسة العسكرية التركية أمر حيوي ومهم للغاية، نظراً لأن هذه المؤسسة التي بنيت على أسس شيوفينية وعنصرية، كانت على الدوام طيلة قرن كامل من الزمن تقف بالمرصاد ضد تطلعات وحقوق الشعب الكوردي ليس في كوردستان تركيا وحدها وإنما في الأجزاء الأخرى أيضاً، لذلك فإن تفكيك أو إعادة هيكلة هذه المؤسسة سيشكل حجر الزواية في انتقال تركيا إلى آفاق أرحب “حسب تعبيره.
.
وحول دعوة PYD لحضور مفاوضات جنيف المقبلة أكد عضو الائتلاف الوطني السوري لكوردستريت أنه لا يوجد حتى هذه اللحظة معطيات تشير إلى توجيه الدعوة لحزب الاتحاد الديمقراطي لحضور مباحثات جنيف، إضافة إلى أن موعد الجولة المقبلة لا زال غير معلوم وخاضع لإرادة القطبين الكبيرين ومباحثاتهما، وربما لا زال مبكراً الحديث عن ضم شخصيات أخرى إلى وفود المعارضة أو دعوة وفد معارض آخر ريثما تتوضح اللوحة أكثر فأكثر “حسب وصفه”.
.
وفيما يتعلق بقراءته للمشهد السوري بشكل عام أوضح القيادي الكوردي أن المشهد السوري يتجه نحو التصعيد الميداني، وكذلك تتجه الأمور شيئاً نحو الحل حسب الرؤية الروسية للمسألة السورية التي أعطى الأولوية للقضاء على الإرهابيين والمقاتلين الآخرين المتعاونين معهم، ومن ثم تشكيل حكومة انتقالية ائتلافية بين النظام والمعارضة، مع احترام حقوق المكونات.
.
واختتم سكرتير حزب اليسار الديمقراطي الكوردي في سوريا وعضو الائتلاف الوطني السوري عن المجلس الكوردي شلال كدو حديثه لشبكة كوردستريت قائلاً إنه يتابع كوردستريت باهتمام، ويراه منبراً إعلامياً الكترونياً مهما جداً في زمن الثورة، وأن كوردستريت تتمتع بقدر عال من المهنية والشفافية والحيادية أثناء نقل المعلومة إلى الرأي العام، وأن الموقع يتفاعل مع الأحداث في كوردستان سوريا بجرأة وشفافية.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬322 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: