محرك البحث
سيامند حاجو يشعل النار بين أعضاء المجلسين ومحسن طاهر يتبرأ من تصريحاته قائلا .. بإنه يمثل نفسه فقط

كوردستريت – خاص / في تصريح رسمي  عرف نفسه بانه رئيس العلاقات الخارجية للمجلس الوطني الكوردي “سيامند حاجو” في مؤتمر صحفي لوسائل الإعلام التركية  في أنقرة أشعل نار الفتنة في المنطقة الكوردية في سوريا بين الأطراف الحزبية الموجودة داخل المجلس الوطني الكوردي من جهة وبين احزاب الحركة الوطنية الكوردية من جهة اخرى  ،  حيث كشف في المؤتمر رسميا تحريضه للسلطات التركية والأمريكية على حزب العمال الكوردستاني وحزب الشعوب الديمقراطية كذلك .

.

وكما تزعم وناقلا عن   “البارزاني” انه أكد على خطر الpyd وبأن تزايد خطرها جاء من إهمال تركيا حسب تصريحه، فيما جاء رد القيادي في المجلس الوطني الكوردي وعضو المكتب السياسي في الديمقراطي الكوردستاني “محسن طاهر ” قاسيا عليه مشيرا بأن تصريح “سيامند حاجو” يعتبر رأيا شخصيا وانه يمثل نفسه فقط و لادخل للمجلس الوطني فيه، وبانهم كالمجلس الوطني الكوردي في الثلاث السنوات الأخيرة وقعوا مع حزب الاتحاد الديمقراطي عدة اتفاقيات .

.
مضيفا بأنه لو كانت نظرتهم للحزب المذكور  حزب “إرهابي” لما كانوا وقعوا معه هذه الاتفاقيات، منوها أنه وبالرغم من تصرفات حزب الاتحاد الديمقراطي PYD بحق قيادة وأعضاء حزبهم ومجلسهم وممارسة الضغط عليهم من قبله إلا أنهم لا يعتبرون هذا الحزب إرهابياً، وبانهم دائماً كمجلس يمدونُّ يدهم من أجل حل الخلافات و وحدة الصف الكوردي حسب ما صرح به الأخير لراديو ولات.

.

وتجدر الإشارة بان التحالف الوطني الكوردي قد اصدر بيانا محملاً المجلس الوطني مسؤلية  وتداعيات ما يصرح به ” حاجو” خارج الحدود محذرا في وقت نفسه من تداعيات هذه التصريحات وذلك  في بيان رسمي حصلنا في الشبكة على النسخة منه ،  وتم نشره في وقت سابق .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 985٬690 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: