محرك البحث
صالح مسلم في مؤتمر صحفي: الشعب الكوردي وأحزابه بحاجة لعقد مؤتمر وطني كوردستاني…كافة الأحزاب مرحبة بها إذا اعترفت بوجود ثورة في “روج آفا”
ملفات ساخنة 28 سبتمبر 2015 0

كوردستريت -خاص/  عقد الرئيس المشترك للحزب الاتحاد الديمقراطي pyd صالح مسلم مؤتمراً صحفياً اليوم أمام مقر الحزب في مدينة كوباني بحضور وسائل الإعلام ومنها شبكة كوردستريت الاخبارية ,  وأعضاء من الحزب.

.

ورحب مسلم في بداية حديثه بالصحفيين والوسائل الإعلامية قائلاً إنه هذا اليوم هو الثالث له في كوباني، وإن زيارته أتت بعد عقد المؤتمر السادس للحزب بهدف الإطلاع على أوضاع الناس المعيشية ومعرفة أوضاع من قاموا بهذه المقاومة البطولية في كوباني ضد تنظيم “داعش”.

.

وأضاف مسلم أنه زار الهيئات والمجالس والمنسقية واستمع للمواطنين ورأى بأم عينه روح المقاومة بين الناس في كوباني وتصميماً لديهم من أجل إعادة بناء المدينة التي دمر أكثر من سبعين بالمئة من مبانيها.

.

وأوضح مسلم أن بعض الناس يعيشون في ظروف وإمكانيات صعبة مشيراً إلى أن المساعدات الدولية من قبل المنظمات الإنسانية لا تصل كما توقعها، مشيراً إلى دور البلديات التي أتت من تركيا وساعدت من خلال الكم الهائل من آليات على إعادة إعمار كوباني.

.

وانتقد مسلم اللاجئين في الخارج مشيراً إلى حاجة البلد لجميع هؤلاء وأن الوضع الأمني أصبح جيداً، وأن الوضع الاقتصادي صعب قليلاً لأن البلد مر في مرحلة حرب، مضيفاً أن الناس تستطيع العيش على تراب الأجداد بحياة كما يريدونها وأنهم وبقلوبهم الصافية وعزيمتهم يستطيعون البدء من جديد، وانه رغم كثرة آلامنا فإن الوحدة والتكاتف هي العلاج. ورداً على أسئلة الصحفيين، وحول لقاء الحزب مع نائب وزير خارجية أمريكا والبارزاني قال مسلم:

.

إن الاجتماع كان ذو طابع سياسي، وإن هناك اتفاقاً بين الأطراف الثلاث من الناحية السياسية لمواجهة “داعش”، مشيراً إلى أن الجهات العسكرية على تواصل فيما بينها ( التحالف الدولي وقوات حماية الشعب ووزارة البيشمركة) موضحاً أن الاتفاق العسكري يبقى شأن الجهات العسكرية.

.

وحول حضور الأطراف الكوردية من العراق في مؤتمر الحزب أوضح مسلم أن وجود الأحزاب في المؤتمر كان بمثابة رسالة لجميع الأطراف الكوردية بأن الشعب والأحزاب بحاجة لمؤتمر وطني كوردستاني، مشيراً إلى أن هناك لجنة تعمل لعقد مؤتمر وطني كوردستاني. وعن الدعم السياسي لتمشيط المنطقة من “داعش” أوضح مسلم أن الحزب يدعم مواجهة “داعش” أينما كان لأن “داعش” يستهدف الوجود الكوردي في المنطقة، مشيراً إلى أنهم لن يرتاحوا إذا بقي عنصر واحد من “داعش” في المنطقة.

.

وعن وحدة الصف الكوردي ودور الأحزاب السياسية الأخرى أشار مسلم إلى أن كافة الأحزاب مرحبة فيها لتأخذ دورها في المنطقة إذا اعترفت بوجود ثورة في “روج آفا” وتحملت نتائج هذه الثورة من وجود قوانين وأنظمة للأحزاب والتي يجب التقيد بها، موضحاً أن أحد القرارات التي اتخذها الحزب في المؤتمر الأخير هو فتح الحوار مع كافة الأحزاب من أجل وحدة الصف الداخلي وفتح الطريق أمام عقد مؤتمر وطني كوردستاني.

.

وعن التواجد الكوردي في جنيف 3 أوضح مسلم إلى أن الحزب والإدارة الذاتية ستشارك على الأغلب في جنيف 3 في حال انعقاده، رغم عدم وضوح وتأكيد ذلك حتى الآن، مشيراً إلى أنهم متواجدون كحزب في اللجان التي تأسست بناء على خطة دي ميستورا ضمن هيئة التنسيق، وأن الإدارة الذاتية موجودة أيضاً.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: