محرك البحث
عبدالرحمن آبو لكوردستريت :” اعتقال إسماعيل معمو لم ولن يكون الأول ولا الأخير طالما الإدارة لم تتراجع عن ممارساتها اللامسؤولة…ليس للكوردي إلا الكوردي”
ملفات ساخنة 26 أكتوبر 2016 0

كوردستريت – سيدا أحمد
.
أطلقت السلطات الأمنية التابعة للإدارة الذاتية ظهر يوم أمس الخميس صراح عضو المجلس المنطقي للحزب الديمقراطي الكوردستاني-سوريا “إسماعيل معمو” بعد مدة دامت حوالي الشهرين.

.
وبخصوص ذلك كان للقيادي الكوردي “عبدالرحمن آبو” عضو اللجنة المركزية في الحزب الديمقراطي الكوردستاني تصريح خاص لشبكة كوردستريت الإخبارية موضحا بان اعتقال “الرفيق إسماعيل معمو” يأتي وفق ما سماه ب”سياق ومنهجية متبعة” من قبل ما عرفه ب”سلطة الوكالة” والتي تأتي حسب تعبيره “بالضد من إرادة ومصلحة الشعب الكوردي” مشيرا بأن هذه “المنهجية المعادية” حصدت أرواح العشرات من رفاق نهجهم، وذلك بزج المئات في غياهب الزنزانات والمعتقلات “الرهيبة” بالإضافة لفقدان العديد من المحتجزين لإرواحهم.

.
وأضاف “آبو” بأن اعتقال “إسماعيل معمو” لم ولن يكون الأول ولا الأخير طالما لم تتراجع تلك الإدارة (إشارة منه للإدارة الذاتية) عن جملة “ممارساتها اللامسؤولة والمعادية” لحزبهم ومجلسهم ونهجم.

.
وتابع القول بإن استمرار ما سماه ب”سلطة الوكالة” في هكذا توجه لا يمكن البتة إصباغها بالحالة الكوردية؛ لأن الحالة الكوردية “الصحيحة تكمن في الرجوع إلى جبهة الكوردايتي التي تخوض وتصارع الآن أعداء الأنظمة الدموية الأربعة الغاصبة لكوردستان” بالإضافة للإيمان بالعمل الكوردي المشترك، حيث ثبت بالدليل القاطع إنه ليس للكوردي إلا الكوردي وبات واضحاً “حسب قوله” عقم سياستها المعادية للحركة التاريخية التحررية الكوردية، بحكم أن الأنضمة الدموية الغاصبة لكوردستان فشلت في تنفيذ أجنداتها بالضد من إرادة الشعب الكوردي.

.
وأكد بأنه من الضروري جداً  وفي المرحلة الحالية أن تبادر إلى “تبيان حسن نيتها” تجاه الشعب الكوردي وحركته ”وهم يعلمون تمام العلم في أي جبهة يحاربون ” حسب تعبيره؛ وذلك بالكف عن “ممارساتها اللامسؤولة، والإفراج الفوري عن مناضلي الشعب الكوردي”

.
واختمم “آبو” بأن جميع رفاقهم يتم إعتقالهم على خلفية نشاطهم ومواقفهم السياسية  لذاك يجب عليهم الإعتزار للمجلس الوطني الكوردي تمهيداً للانتقال إلى مرحلة التصالح للوقوف صفاً واحداً في وجه المؤامرات التي تحاك ضد الأمة الكوردية، والتوحّد لمحاربة تنظيم “داعش” وكل الإرهابيين، وكل مم يريد الإساءة والنيل من الكورد وكوردستان .
.
الجدير بالذكر إن “إسماعيل معمو” يشغل منصب عضو المجلس المنطقي  لناحية بلبل في مدينة عفرين وتم إعتقاله بتاريخ 28\8\2016 .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: