محرك البحث
عبدالكريم عمر لكوردستريت..لم يتم اختطاف احد من منازلهم ولا نتدخل بالخلافات المجلس الكوردي
ملفات ساخنة 04 يناير 2015 0

كوردستريت _ خاص / في حوار خاص مع شبكة كوردستريت الإخبارية قال الدكتور عبد الكريم عمر الناطق بأسم ادارة العلاقات الدبلوماسية في تف-دم،  ومسؤول العلاقات الخارجية لبرلمان كانتون الجزيرة.. اجراه  الحوار الصحفي ” آلان بكو  ” خاص بكوردستتريت… 

.

.

في بداية حواره استهل “عمر”  حديثه لكوردستريت عن نظرتهم  الى الوضع الحالي للمجلس الوطني الكوردي وخاصة بعد عزل ثلاثة احزاب منها ، وفي هذا الصدد قال السياسي الكوردي قائلاً..

“بعد المقاومة التي جرت بكوباني والتراجيديا التي تعرض لها اهلنا الكورد الأزيديون في شنكال هذان الحدثان الكبيران جدآ الذي جعل من الشعب الكوردي ينتفض في جميع انحاء العالم ويعلنون وحدتهم .بالأضافة الى الدماء المشتركة التي سالت في شنكال ومخمور وجلولاء والبشمركة الأن في كوباني

.

ويرى القيادي الكوردي بأن “من الضرورة الملحة ان يتم تشكيل وحدة داخل الحركة السياسية  الكوردية .ولأجل هذه الفرصة التاريخية التي من الممكن ان لا تتكرر بعد مئة عام ومن اجل الدماء التي سالت في كوباني وعموم روج افا كوردستان قررنا توقيع اتفاقية دهوك وكنا جديين وما زلنا بنفس الجدية لتحقيق اتفاقية دهوك على ارض الواقع لأننا نرى في تنفيذ بنود اتفاقية دهول الأساس لأقامة المؤتمر القومي الكوردستاني .

.

وأضاف “عمر” ان الوقت الذي حدد من اجل تنفيذ اتفاقية دهوك باكامل  كان شهرين لكن للاسف انتظرنا المجلس الوطني الكوردي اكثر من خمسين يوم حتى حددوا 12عضوآ للمرجعية السياسية من بين احزاب المجلس.بعدها قمنا بالأجتماع ب 24 عضوآ واتفقنا في حال ارادة اي حزب بتغير ممثله ان يكون بتوافق من المرجعية وفي اطارها وحددوا وقت لأنتخاب الستة اعضاء الأخرين وتم ذلك للأسف المشاكل التي حصلت في المجلس الكوردي كانت لها تبعات على المرجعية السياسية..

.

وتابع مسؤول العلاقات الخارجية لكانتون الجزيرة لشبكتنا بأنهم كانوا  خائفين منذ البداية من الية اخذ القرار والتجاذبات السياسية داخل المجلس الوطني الكوردي

.

موضحاً سبب فشل هولير واحد وهولير اثنين كان سببها بطئ الية اتخاذ القرار في المجلس الوطني الكوردي وخلافاتهم المستمرة .

وأضاف في نفس الإطار.. من طرفنا ما نزال بتلك الأرادة التي تفرضها علينا مصلحة الشعب ونحن مستعدين ان نكون متعاونين معهم وتقديم التنازلات ك تف –دم من اجل وحدة الصف الكوردي  تنفيذ اتفاقية دهوك  .لدينا خط احمر واحد الا وهو بناء قوتين عسكريتين كي لا تتكرر تجربة جنوب كوردستان في الحرب الاخوية .عدا ذلك فأن تف –دم مستعدة لتقديم التنازلات ومساعدة المجلس الوطني بأقرب فرصة ونحن بأنتظارهم لمناقشة كافة القضايا والمساعدة في حل كل المشاكل .

.

لفت السياسي الكوردي بأنهم كانوا  يقولون  ان لا خيارات اماممنا سوى الأتفاق تحت ضغط الأطراف الكوردستانية الثلاثة وتحت ضغط الشعب الكوردي ودماء الشهداء.وايضآ هناك ارادة دولية من قبل اصدقاء الشعب الكوردي لأن داعش وصلت الى مرحلة اصبحت فيها تهديدآعلى كافة الدول .لذلك نرى ان كل هذه الاسباب تجعل من تحقيق المرجعية خطآ احمر لن نتوانا في تحقيقها  والبدأ بأقلاعتها الأولى وكلنا امل بذلك .

.

حول سؤال لكوردستريت ما إذا كانوا كحركة المجتمع الديمقراطي لهم  اي تأثير على المجلس الوطني الكوردي وما إذا كانت هناك ضغوطات يقومون بها على بعض الأحزاب…. 

.

“ليس لنا اي تأثير على الاحزاب داخل المجلس الوطني الكوردي والأحزاب التي ظهرت لها مشاكل مع المجلس ارادتها حرة وقراراتها مستقلة واظن انهم كانو قادرين على الدخول في الادارة الذاتيةالديمقراطية  منذ البداية ولواخذوابرأينا  قد لم يكونوا في الأئتلاف السوري ، وهم انضمو للمجلس الوطني الكوردي بقرارهم المستقل ولكن نحن كحركة سياسية كوردية علينا جميعآ ان نحاول حل تلك المشاكل في ما بينهم لأن مشاكلهم لها تأثير على المرجعية الكوردية وعلى الثورة التي قمنا بها ونحن امام استحقاقات مهمة جدآ لان في 22هذا الشهر هناك مؤتمر في القاهرة وبعدها مؤتمر في موسكو وهيئة التنسيق لديها خارطة طريق لحل الازمة السورية وزارونا في كانتون الجزيرة ولم نعطيهم اي جواب لأننا قلنا لقد اسسنا لمرجعية كوردية وعلينا مناقشتها .

وتابع “عمر “حديثه بالقول..

لأجل كل هذه الاستحقاقات امامنا ككورد وكسوريين علينا حل هذه المشاكل ومن المهم جدآ ان يكون هناك تأثير منا جميعآ على بعضنا البعض كي يكون مصلحة الشعب الكوردي هو الاساس في هذه المرحلة الحساسة .

.

.

وحول  سؤال لكوردستريت عن خطف الفتيات القاصرات وبأنهم مسؤولون بشكل مباشر عن مايجري… رد قائلاً….

.

“نحن الأن في ثورة وهناك ادارة عمرها 11شهرآ.وهذه الادارة اسست لحل مشاكل الشعب ومن اجل ان يكون المشروع والنموذج الاساس  لبناء سوريا المستقبل .

.

وتابع بالقول.. “هذه الحرب التي قامت بسوريا والقتل على الهوية ولان سوريا دولة متعددة الاعراق والاديان فليس من الممكن ان يقوم حزب او ادارة او جهة بالحكم كما العهد السابق .في حين كانت سوريا تدمر كانت الادارة قادرة على بناء مناطقها وفي حين كان القتل على الهوية في سوريا كنا نحن ومحتلف شعوب منطقتنا قادرين على تاسيس ادارة .

.

نحن بتجربة جديدة وليست لدينا الخبرات ومن الطبيعي حصول بعض الأخطاء والتقصير ونحن موقعين في جنيف مع منظمة كول .فلا يجوز لا للشباب ولا الفتيات الانضمام لل ي ب ك تحت السن القانونوية ولكن بامكان من يبلغ من 16 الى 18 الانضمام لل ي ب ك وال ي ب ج بدون الذهاب الى المعارك والحرب ويجب ان يكونو في اماكن التدريب فقط واقل من 16 سنة حتى 14 يجب ان يكونو بين الشباب الثورين ومن اجل ذلك اقمنى ببناء مراكز  لهم .لم يتم اختطاف احد من منازلهم سواء من الشباب او البنات ولكن هناك من يريد الانضمام للشباب الثورين وفرقة الكشافة التي اقيمت حديثآ بمحض ارادتهم تحت تأثير الثورة التي تحصل ” بروج افا” ورغبتهم في الاشتراك في حماية ارضهم وشعبهم وهم اصحاب ارادة حرة وليس هناك احد قادر على اجبارهم بشيئ هم لا يريدونه وليس هناك اي شخص تم اجباره او خطفه ولكن هذا لا يعني ان ليس هناك اخطاء ولكن فورآ يتم التعامل معها وحلها .

.

وحول علاقتهم الحالية مع حكومة اقليم كوردستان العراق وما إذا كانت هناك أية مشاكل تعرقل استمرارها.. رد السياسي الكوردي قائلاً…. 

“مصيرنا هو واحد فبذهاب “روج افا “يذهب الاقليم وبانتصار روج افا ينتصر الاقليم والعكس صحيح .

الان حدود سيمالكا مفتوح امام التجارة ولدينا علاقات دبلوماسية طيبة مع الاقليم ورئاستها ومع برلمان كوردستان  الذي اعترف بالادارة الذاتية لروج افا كوردستان ونظن ان علاقتنا جيدة جدآ مع كافة الاحزاب بجنوب كوردستان .كانت هناك بعض المشاكل مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني ولكن يوم بعد يوم يتم حلها لاننا الشعب الكوردي بمرحلة الوجود او اللا وجود .

.

▪وتوجه كوردستريت له بالسؤال المباشر عن ما إذا كانوا يملكون اية معلومات عن مراسلين لروداو المختطفان.. فرد قائلاً… 

.

.

“كانت لدي علاقات شخصية جيدة جدآ مع المراسلين وقبل ذلك الحدث بيومين كنت قد التقيت بهم  .اما بعد ما جرى لهم قمنا بزيارة اهلهم ولدينا اتصالات تلفونية  دائمة مع ذويهم.

للاسف قاموا بخطأ  كبير عندما قرروا الذهاب لمنطقة غير امنة دون اعلام احد ومن تلقاء نفسهم وتم خطفهم .

.

وتابع مسؤول العلاقات الخارجية لكانتون الجزيرة لشبكتنا حديثه في نفس الإطار…

.

“من جهتنا لسنا قادرين على فعل شيء لانهم لدى داعش وانتم تعلمون حجم المشاكل مع هذه المنظمة التي لم تطلب اي شيء لحد الأن سوى انهم نشروا مرة واحدة على مواقعهم  ان هؤلاء المراسلين محتجزون لديهم .ولكن حسب اتصالاتنا مع اهلهم يقولون ان لدينا معلومات بانهم قد نقلوا من تل حميس الى الشدادي واوضاعهم لا بأس بها. 

وفي سؤال لكوردستريت عن نظرتهم لمستقبل الشعب الكوردي في سوريا…  فقال في هذا الصدد.. 

.

“في القرن الواحد والعشرين الكورد اصحاب دور اساسي في الشرق الأوسط .مقاومة كوباني ومشروعنا لأجل سوريا ديمقراطية وحل القضية الكوردية والمواجهة المشتركة من قبل البشمركة والي ب ك والكريلا لداعش في جنوب وغرب كوردستان وشنكال والمشروع السياسي من قبل قائد الشعب الكوردي مع الحكومة التركية هناك خطوات ملموسة بشان ذلك .مساعدة التحالف الدولي لقوات ال ي ب ك بتوصيل العدة والسلاح والتنسيق معهم .اظن ان هناك فرصة تاريخية ليس فقط لروج افا ولكن لعموم الكورد في كافة الأجزاء وعلينا استثمار هذه الفرصة والعمل من اجل احلال الديمقراطية والسلام .ونعتبر اتفاقية دهوك اتفاقية استراتيجية لتكون الاساس لاقامة المؤتمر القومي الكوردستاني والوقوف امام استحقاقات المرحلة والاستفادة من تجاربنا السابقة .

 وفي سؤال مباشر لكوردستريت عن موقفهم في حال  اعلان “دولة كوردستان” في إقليم كردستان العراق… اختتم الناطق باسم العلاقات الخارجية لحركة المجتمع الديمقراطي  الدكتور عبد الكريم عمر حديثه بالقول….

.

“الكورد في جنوب كوردستان لديهم احزاب ولديهم برلمان وهم اصحاب القرار وما يقرره شعب جنوب كوردستان نحن نوافق عليه .الدولة الكوردية هي حلم لكل كوردي في الاربعة اجزاء من كوردستان .

.

نحن في “روج افا “كوردستان نرى في هذه المرحلة  ان الحل يكون ببناء سوريا ديمقراطية ولن يتحقق ذلك الا بحل القضية الكوردية  ولن يمر اي مشروع لحل القضية السورية دون اشراك الكورد فيها لاننا نظن اننا وصلنا للمستوى الذي نكون فيه الرقم الصعب في المعادلة السورية وليست هناك معادلة سورية ستمر دون الكورد وليس هذا فقط بل اننا سنصبح المركز الذي سيبني سوريا ديمقراطية .واكرر ان ما يقرره شعب جنوب كوردستان فنحن سنباركه ونوافق عليه 

…….



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬004٬971 الزوار