محرك البحث
عشرة أشياء تمنعه من خيانتك
المراة و المجتمع 18 ديسمبر 2014 0

كتبت: دعاء حماد

 

هناك تصور ذكوري ينتشر، ولا نعلم إذا كان حقاً هناك أسس علمية لهذا التصور.. أو أنه مجرد هراء

عن أن الرجل يحتاج للكثير من النساء في حياته جينياً، وأنه غير مبرمج عاطفياً على غير ذلك. عليك أن تقاوميه بأسلحة أكثر شراسة من مجرد نظرية.. وتمنعيه من النظر لغيرك، وأنك أنت كل النساء وذلك بأن تفعلي كما سنقول لك.

  1. أسسي قنوات تواصل قوية بينك وبينه.. حافظي على علاقتكما صحية، فمهما وصلت درجة الخلاف لا يمكنك أبداً التخلي عنه في أوقات قد يلجأ فيها لحضن غيرك.
  2. حافظي على التواصل الجسدي.. العلاقة الزوجية السعيدة تبدأ من الفراش.. صدقي أو لا تصدقي ولكنها الحقيقة. ولكن هذا لا يعني انه يجب أن لا تغادري غرفة النوم، ولكن كوني جيدة في هذا التواصل بما يكفي لتشبعي رغبات زوجك وتشعريه بالثقة والحميمية. عانقيه دائماً واملئي حياته شغفاً ومحبة. كما لا تسمحي لانقطاع هذه العلاقة أن يدوم أكثر من يوم.
  3. اقضيا وقتاً نوعياً مع بعضكم البعض.

اذا لم تعملي جيداً على تخليد أوقات معينة من حياتكم كذكرى، تترك أثراً في حياة كليكم، فتأكدي أن هذه العلاقة ستنهار، قوما بعمل يستمتع به كليكما، ركزي عليه، حضري لوجبة عشاء رومانسية أو رحلة اسبوعية لمكان غاية في الرومانسية والدفء.

  1. اشعريه بالتقدير. الأزواج الذين يتفاعلون مع بعضهم البعض بشكل سلبي هم أكثر عرضة للطلاق من غيرهم، لذلك واحدة من أفضل الطرق لمنعه من الغش أو إنتظار نهاية العلاقة هو إظهارك التقدير الخاص به، بما يفعله، بهيئته، بشكله، بسلوكه.
  2. كوني أنت الجاذبة في العلاقة الزوجية. اجعليها متجددة، آخاذة، هناك دائماً شي جديد في انتظاره بغرفة النوم. لا تجعلي من العلاقة الحميمة مجرد أداء مهمة أو تصرف اوتوقراطي، اجعليها أكثر جمالاً واداء وتميزاً.
  3. اجعلي من بيتك وزوجك أولويتك الأولى. لا شي يطغى على حبك لبيتك ولمنزلك ولعائلتك، والأهم زوجك، فهو اساس الاستقرار الزوجي. عليك أن تشعريه أنه أهم شيء في حياتك، وأن حب أي شيء لا يطغى عليه، حتى لو كنت تجاملينه ي بعض الاحيان فلا عيب في ذلك.
  4. لا تسهبي في المجادلة والمشاجرة.

احدى اهم الأخطاء الفادحة التي ترتكبنها المتزوجات هو السماح للجدال والخلاف ان يستمر لساعات طويلة دون توقف إلا بإتخاذ موقف قاسي تجاه الطرف الآخر. مع المحادثة الجيدة والفعالة، أي خلاف سيتم حله دون الحاجة للاستمرار في الصراع حتى الإنتصار، فهي ليست معركة، واذا لم يتم حل المشكلة فورا بالإمكان تأجيلها حتى تصبح الأمور أكثر وضوحاً أو حتى تصبح أعصاب كل منكما هادئة.

  1. تحكمي في غيرتك. لاا تحيطيه بشكوكك طالما أنه ليس لديك شيئا متاحاً ضده، حتى لا يعتاد النفاد بخطيئته، وتبرئة نفسه. لا تكيلي له الاتهامات طوال الوقت حتى لا تدفعيه لخيانتك فعلاً. اجعلي الامر تحت السيطرة وذلك بأنه وحتى وإن كان لديك ما تشكين به أو ما يقلقك، تحيني الوقت المناسب للحديث عنه، وكوني جاهزة لإتخاذ موقف عقوبي متشدد إذا كان هناك فعلاً خيانة.
  2. لا تخجلي من العواقب.  قبل أن تتزوجي من البداية أو حتى بعد الزواج عليك أن توضحي لزوجك أنك لن تكوني الا المرأة الوحيدة في حياته. وانه لن يكون مقبولاً لديك تواجد أية امرأة أخرى. لن تسمحي لأي أنثى أن تشاركك فيه، وأن الأمر أشبه بطرده من الجنة.
  3. لا تكوني مبالغة تجاهه. لا يعني ابدا أن يكون احدى اهم اولوياتك، أن تجعليه الشيء الوحيد المهم في حياتك، وأن عليك أن  تسخري نفسك له بالكامل، هذا خطأ فادح يرتكبنه معظم النساء، ويتوقعن أن يحصلن على نفس الشيء بالمقابل. احتفظي بمهماتك وأعمالك، وسخري جهدك بها أيضاً، لا تسمحي له ايضاً أن يطغى عليها، كما لن تسمحي لأعمالك لأن يطغى عليه.


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 933٬497 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: