محرك البحث
عضو اللجنة السياسية لحزب الوحدة في ذكرى الاولى لمجزرة كوباني :ونناشد المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بتحمل مسؤلياتهم بالدفاع عن المناطق الكوردية
بيانات سياسية 23 يونيو 2016 0

تصريحبحلول الذكرى السنوية الأولى لمجزرة كوباني التي راحت ضحيتها مئات الشهداء والجرحى جلهم من الأطفال والنساء والشيوخ التي ارتكبها أشرس مجموعة إرهابية على وجه الأرض(داعش) عندما تسللت فجر الصباح يوم الخميس الخامس والعشرين من حزيران 2015 إلى المدينة وقراها متنكرين بزي قوات حماية الشعب والجيش الحر حيث انتشروا داخل المدينة على شكل مجموعات واستخدموا كافة أنواع الأسلحة بشكل عشوائي مستهدفين كل الأحياء المدينة رجالاً ونساءً وأطفالاً هذا ما عدا قيام بعض عناصرها بعمليات الانتحارية في عدة نقاط داخل المدينة إنها واحدة من أبشع أنواع الغدر والخيانة نفذها همج العصر ضد أبناء شعبنا الكردي والإنسانية جمعاء.

.

ونؤكد في هذه المناسبة الأليمة على أبناء الشعب الكردي في عموم أجزاء كردستان ضرورة اخذ العبر والوقوف بجدية على ما آلت إليه الأمور ووفاءً لدماء الشهداء والتضحيات الجسام الذين قدموا أبطال شعبنا الكردي في الجبهات القتال( قوات حماية الشعب والبيشمركة وقوات السورية الديمقراطية ) وكي لا تتكرر مجازر إضافية بحق أبناء وبنات الشعب الكردي التواق إلى الحرية والمساواة والديمقراطية ندعو كافة الأطراف السياسية الكردية في سوريا إلى وقف كافة الحملات الإعلامية التي تخدم المتربصين والحاقدين على الشعب الكردي ووضع الخلافات جانباً وتغليب التناقض الأساسي على الثانوي وسعي إلى الترتيب البيت الكردي الذي نحن بأمس الحاجة إليه في وقت الذي كشف فيها بعض الشوفنيين وبعض المعارضة التي لاتزال تفكر بعقلية الإقصاء والاستعلاء القومي وإطلاقها اتهامات بحق الكرد بين فترة والأخرى , وفي وقت ما تتعرض لها المناطق الكردية في سوريا ومواقع وحدات حماية الشعب لهجمات جيش التركي العدائية وتصريحات المسؤولين الأتراك المقلقة والمهددة بعد انتصارات التي حققتها القوات السورية الديمقراطية وبمشاركة الفعالة من الطيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية في الريف مدينة منبج .

.

إننا في حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي) إذ ندين وبأشد العبارات المجزرة البشعة التي ارتكبها تنظيم داعش الإرهابي ضد أنباءنا في مدينة كوباني الكردية ونناشد المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان وكل قوى الخير والسلام في العالم بتحمل مسؤولياتهم بالدفاع عن الشعب الكردي وحماية المناطق الكردية المهددة بأكثر من جهة ومساعدة اليتامى المجزرة ونؤكد في الوقت ذاته على الأحزاب الكردية تقديم تنازلات قاسية وجريئة في سبيل وحدة الموقف والصف الكردي استجابةً لرغبات أبناء وبنات الشعب الكردي في سوريا .

*- المجد والحلود لشهدائنا الأبرار .

*- الخزي والعار للقتلى والمجرمين .

كوباني 23/6/2016

مسلم شيخ حسن

عضو اللجنة السياسية لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي

في سوريا( يكيتي )



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 971٬603 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: