محرك البحث
عفرين: بعد ازدياد أعداد النازحين إلى إعزاز …. مجلس محافظة حلب الحرة تعقد اتفاقاً لنقلهم إلى دارة عزة

كوردستريت- سيدا أحمد

.
زار وفد من إدارة مجلس محافظة حلب الحرة أمس مدينة عفرين بهدف الاتفاق حول آلية نقل النازحين المتواجدين في مدينة إعزاز وذلك نتيجة بسبب الغارات الروسية العنيفة على الريف الشمالي لمحافظة حلب في الشمال السوري، والتي أسفرت عن موجة نزوح جماعية كبيرة إلى مدينة إعزاز، خاصة بعد إغلاق السلطات التركية حدودها بشكل كامل وعدم السماح لأحد بالعبور.

.
ونص الاتفاق على نقل النازحين من مدينة إعزاز مروراً من مدينة عفرين إلى “دارة عزة” ومنها للريف الغربي وصولاً إلى إدلب عبر باصات نقل جماعي، ويأتي هذا الاتفاق لتخفيف ضغط النازحين عن مدينة إعزاز حيث ستكون لجنة الطوارئ المتواجدة في مركز الهلال الأحمر في مدينة إعزاز هي المسؤولة عن تطبيق نقل النازحين.

.
وفي هذا السياق صرح أحمد عثمان المتطوع في منظمة الهلال الأحمر في مدينة إعزاز لشبكة كوردستريت قائلاً إنه تم التنسيق مع إدارة مدينة عفرين بخصوص فتح الطريق بعد أخذ الموافقة، مشيراً إلى المنظمة بصدد التنسيق مع المسؤولين في بلدة “دارة عزة” لأخذ الموافقة الرسمية.

.
وأوضح عثمان أن خطة العمل ستكون بتخصيص قوافل يومية للنقل بعد تجهيز قوائم بأسماء النازحين الذين سيتم نقلهم، مشيراً إلى أن التأخير الحالي سببه تأخر تجهيز مراكز إيواء والمخيمات في الريف الغربي لأن الأعداد كبيرة جداً وتقدر بأكثر من تسعة آلاف شخص.

.
ومضى عثمان إلى القول: “غداً سيتم إرسال أول قافلة وبذلك يدخل الاتفاق حيز التنفيذ”.

.
الجدير بالذكر أن مدينة عفرين أيضاً شهدت وفود للنازحين بأعداد غير مسبوقة من القادمين من الريف الشمالي منذ الثلاثاء الماضي، حيث تم إيوائهم في مخيم “روبار” في قرية “باصلحايا” ومنهم في المدارس والجوامع وذلك بعد التعميم الذي أصدره القيادة العامة لوحدات حماية الشعب في عفرين.

received_10201492441870651 received_10201492442030655



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬633 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: