محرك البحث
عفرين: فصائل المعارضة تستهدف ناحية “جنديرس” بعشرات القذائف…كاتب سياسي يؤكد بأنها خرق للهدنة.

كوردستريت – سيدا احمد

استهدفت فصائل المعارضة الإسلامية “فتح الشام وفيلق الشام” المتمركزة في بلدة أطمة ناحية جنديرس بعشرات القذائف .

.
 
في سياق هذا الاستهداف أفاد الكاتب والسياسي الكوردي “احمد مصطفى” المدعو ب”بير روستم” لشبكة كوردستريت الإخبارية قائلا بأن البلدة تعرضت مجدداً إلى القصف صباح اليوم الأحد 11/سبتمبر/2016 حوالي الساعة الثامنة صباحا بأكثر من 12 قذيفة، حيث جاءت من المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل الإسلامية في بلدة سلوى والقرى المتاخمة لمنطقة عفرين في جبل ليلون والخاضعة لسيطرة كتائب فتح الشام “جبهة النصرة” ذراع تنظيم القاعدة في بلاد الشام سابقاً حسب وصفه.

.
“مصطفى” أضاف كذلك بأن هذا القصف هو اختراق واضح لإتفاق عملية وقف إطلاق النار الذي تم الإعلان عنه يوم أمس السبت، منوها أيضاً بأن هذه القذائف سقطت على دور السكن للأهالي والمدنيين حيث تسبب بأضرار مادية في ممتلكاتهم بالإضافة لجرح عدة مدنيين أخرين .

.
مختتما حديثه لشبكتنا بأنهم يطالبون من ” الأخوة ” في كل من مجلسي الوطني الكوردي، وحركة المجتمع الديمقراطي العمل على تأمين سلامة شعبهم، والضغط على القوى الدولية لوقف هؤلاء المجرمين عن استهداف المدنيين العزل في ناحية جنديرس وعموم مناطقهم التي أصبحت تستهدف بين الحين الآخر بقذائف هذه الفصائل الإرهابية وحليفتها الدولة التركية “راعية” الإرهاب الأول في المنطقة على حد قوله.

14331056_670472316451897_891267586_n



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: