محرك البحث
عفرين: وسائل الإعلام تنشر خبرا مفاده اقتحام قوات “قسد” لإعزاز…ورئيس المكتب السياسي لما يعرف ب”المقاومة الوطنية” يكذب الخبر

كوردستريت – سيدا احمد

.
تناقلت بعض الوسائل الإعلامية خبرا مفاده اقتراب قوات سورية الديمقراطية لاقتحام مدينة إعزاز في ريف حلب الشمالي، والتي يقع فيها معبر باب “السلامة” الحدودي مع تركيا؛ وذلك لتقدمها والسيطرة على عدة نقاط فيها إثر الاشتباكات مع الفصائل المتواجدة في إعزاز.

.
في صدد ما تناولته هذه الوسائل كان لمراسل شبكة كوردستريت الإخبارية في مدينة عفرين تصريح خاص من رئيس المكتب السياسي لما يعرف ب ”  للمقاومة الوطنية السورية “ريزان حدو” الذي أوضح بأن إيمانا منهم بحرمة الدم السوري على أخيه السوري تواصلوا مع المعنيين في قوات سوريا الديمقراطية، حيث تم التأكيد من قبلهم على عدم وجود أية نية لديهم بفتح جبهة على مدينة إعزاز والسيطرة عليها على حد قوله.

.
“حدو” أضاف في معرض حديثه بأنهم يهيبون بأهلهم في مدينتي عفرين وإعزاز بضرورة اتخاذ أعلى درجات الحذر والوعي، مشيرا بأن هنالك من يريد إفساد العلاقة “الجيدة” بين السوريين في عفرين وإعزاز .

.
مختتما تصريحه لشبكتنا بأن ما وصفه ” بهذه الاشاعات” كلها تأتي ضمن تنفيذ أجندات دول إقليمية معادية للشعب السوري وتطلعاته، مؤكدا بأن هذه الدول “طامعة” في خيرات هذه البلاد حسب تحليله.

.
تجدر الإشارة هنا بالذكر إن هذه الأخبار انتشرت على بعض الصفحات والمواقع الإخبارية بعد قيام الجيش التركي بقصف عدة مقرات لوحدات” الحماية الذاتية” في عفرين يوم أمس الجمعة، ونتيجة قيام بعص الشخصيات من قوات سوريا الديمقراطية بنشر تهديد للدولة التركية في حال لم تتوقف عن قصف ريف مدينة عفرين .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: