محرك البحث
فرار أحد أذرع النظام السوري إلى الخارج وبحوزته 3 مليارات دولار.

كوردستريت || متابعات 

 
كشفت مصادر إعلامية تابعتها  أن الواجهة الاقتصادية للفرقة الرابعة وذراع الأسد المدعو خضر علي طاهر المعروف باسم “أبو علي خضر”، فر خارج البلاد بعد اعتقال أبرز رجاله ومساعديه واستدعائه للتحقيق.

وأوضحت هذه المصادر أن استخبارات النظام أطلقت خلال اليومين الماضيين حملة واسعة، في حي الفيلات الغربية بمنطقة المزة في دمشق، واعتقلت ثلاثة من أبرز رجال “أبو علي خضر”.

وأشارت إلى أن زوج شقيقة رجل الأعمال من بين المعتقلين الثلاثة، وهو من كبار التجار المرتبطين بـخضر والعاملين لصالحه.

ولفتت إلى أن استخبارات النظام فرضت طوقاً أمنياً في محيط حي الفيلات الغربية بالمزة، وسط انتشار أمني في محيط المنازل المستهدفة ، كما أصدرت استخبارات النظام برقية استدعاء لـ خضر ، للتحقيق بملفات مرتبطة برجاله المعتقلين.

وكانت مصادر نوهت إلى أن الخضر فرّ من البلاد وبحوزته 3 مليارات دولار أمريكي، وهو ما جناه خلال فترة خدمته لدى ماهر الأسد.

242



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: