محرك البحث
فرحة العيد تتحول لمأساة لعائلتين سوريتين في تركيا
حول العالم 06 يونيو 2019 0

كوردستريت || متابعات

.

تحولت فرحة العيد إلى مأساة بالنسبة إلى عائلتين سوريّتين بعد أن فارق اثنان من أفرادها الحياة غرقاً في ظروف متشابهة في كل من ولايتي قيصري وأضنة التركيّتين.

و نقلاً عن مصادر تابعتها كوردستريت فقد كان السوري “عبد النعيم الخطيب” (14 عاماً) يقضي ثاني أيام عيد الفطر برفقة عائلته وأقربائه إلى جانب سد “سارِمساكلِ” في ولاية قيصري (وسط)، حينما دفعته درجات الحرارة المرتفعة لدخول مياه بحيرة السد بغرض السباحة.

.
وغاب الطفل عن أنظار عائلته بعد دخوله المياه بدقائق، ما دفعهم لإبلاغ الجهات المسؤولة، حيث هرعت فرق الإنقاذ التابعة لمديرية الطوارئ والكوارث إضافة إلى فرق الإسعاف والدرك إلى موقع الحادثة، وبدأت عملية البحث عنه.
وأسفرت عمليات البحث عن العثور على جثة الخطيب، الذي كان قد فارق الحياة غرقاً.
ونُقل جثمان الطفل إلى مستشفى حكومي، من ثم سُلّم إلى ذويه بغرض إتمام عملية الدفن.

.
أما في ولاية أضنة (جنوب)، فقد دفعت حرارة الصيف أيضاً السوري “عز الدين أحمد” (17 عاماً)، والمقيم في مركز ساريشام لإيواء اللاجئين، للتوجه إلى إحدى البحيرات القريبة من مركز الإيواء.
وغاب أحمد بدوره عن أنظار أقربائه بعد دخوله البحيرة بفترة قصيرة، حيث تمكن أقرباءه من انتشاله، إلا أن فرق الإسعاف أكدت وفاته.
هذا ونُقل جثمان الشاب الصغير إلى مركز الطب الشرعي في الولاية.

73


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: